دعا رئيس جمعية المزارعين انطوان الحويك “الحكومة إلى خفض سعر المازوت إلى ما لا يزيد عن 20 ألف ليرة لصفيحة العشرين ليترا في أول جلسة لها”، وطالب وزراء البقاع ب “تجميد مشاركتهم في اجتماعات مجلس الوزراء لحين اقرار الدعم”.


دعا رئيس جمعية المزارعين انطوان الحويك “الحكومة إلى خفض سعر المازوت إلى ما لا يزيد عن 20 ألف ليرة لصفيحة العشرين ليترا في أول جلسة لها”، وطالب وزراء البقاع ب “تجميد مشاركتهم في اجتماعات مجلس الوزراء لحين اقرار الدعم”.

ولفت إلى أن “الأوضاع المعيشية السيئة لشريحة كبيرة من اللبنانيين، ولا سيما المزارعين في الجبال والمناطق الداخلية، لا تسمح لهم بتأمين التدفئة بالاسعار المتداولة الآن للمازوت وغلاء الحطب”، محذرا من “اهمال هذا الملف والتأخر في اتخاذ قرار الدعم وخصوصا أن كل المناطق على حافة الانفجار لا سيما بعد فقدان مادة المازوت في البقاع وتوقف عملية التهريب من سوريا التي كانت تؤمن قسما مهما من حاجة السوق”.

كما دعا الى “تأمين حاجات منطقة البقاع من المازوت فورا ومن دون تأخير لمنع السوق السوداء والزيادة عن السعر الرسمي”، مستغربا “اهمال الحكومة حاجات ومشاكل اللبنانيين وبعدها عن همومهم”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *