اصدرت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان بيانا جاء فيه:” امام الواقع الاليم الذي يعيشه لبنان على المستويين الامني والاقتصادي وما عكسه ويعكسه اقفال ابواب المبنى المركزي لمؤسسة كهرباء لبنان وبعض الدوائر من قبل العمال المياومين وجباة الاكراء الذي تجاوز الشهرين، عقدت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان اجتماعها الدوري اليوم وعلى جدول اعمالها موضوع واحد وضع المؤسسة وما الت اليه الاتصالات بخصوص اضراب العمال المياومين وجباة الاكراء وما تشكله ويشكله ذلك من انهيار للمؤسسة على كافة الصعد وبناء عليه اتخذت النقابة المقررت التالية:

اصدرت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان بيانا جاء فيه:” امام الواقع الاليم الذي يعيشه لبنان على المستويين الامني والاقتصادي وما عكسه ويعكسه اقفال ابواب المبنى المركزي لمؤسسة كهرباء لبنان وبعض الدوائر من قبل العمال المياومين وجباة الاكراء الذي تجاوز الشهرين، عقدت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان اجتماعها الدوري اليوم وعلى جدول اعمالها موضوع واحد وضع المؤسسة وما الت اليه الاتصالات بخصوص اضراب العمال المياومين وجباة الاكراء وما تشكله ويشكله ذلك من انهيار للمؤسسة على كافة الصعد وبناء عليه اتخذت النقابة المقررت التالية:

تتوجه النقابة من وزير الطاقة والمياه” لعرض موضوع الكهرباء على اول جلسة لمجلس الوزراء كبند اساسي لوضع الحل المناسب لهذا الملف، والا فليتحمل الوزير ومجلس الوزراء مجتمعا ما آلت اليه الامور في مؤسسة كهرباء لبنان من انهيار مالي واداري وما يعكسه ذلك على عمال ومستخدمي الملاك”.

وتوجهت النقابة من “رئيس مجلس الادارة في مؤسسة كهرباء لبنان في حال عدم تجاوب مجلس الوزراء مع طلب النقابة بعرض مشكلة الكهرباء على جلسة 2/10 2014 دعوة مجلس الوزراء الادارة والمدراء والنقابة لمناقشة وضع المؤسسة واتخاذ موقف موحد لوضع حد لما تعانيه المؤسسة والعمال على حد سواء”. 

كما طلبت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان من جميع الاطراف السياسية والحكومية رفع اليد عن ملف الكهرباء والطلب من الذين بيدهم الحل والربط لايجاد المخرج الملائم لحلها محملة اياهم مسؤولية ما ستؤول اليه الامور ومنبهة من المساس بطرق العمال ومكتسباتهم ورواتبهم ولقمة عيشهم”. 

وختم: “انطلاقا من كل ما ذكرنا نعود النقابة وتؤكد ان الاستمرار بالوضع الحالي بدفع النقابة دفعا لاتخاذ موقف تصعيدي حرصا منها على استمرارية المرفق العام وحفاظا على حقوق عمالها ومستخدميها نظرا لما يعتري هذا الملف من تجاذب سياسي ظاهرة العمال المياومين وجباة الاكراء وباطنة شركات مقدمي الخدمات والطاقة والنفظ وغيرها وما شابه وعليه، فاننا نعود ونحذر الجميع من اتخاذ العمال المياومين وجباة الاكراء ومن خلفهم عمال ومستخدمي ملاك المؤسسة حصان طروادة لتصفية حساباتهم السياسية”.

وتمنت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان ونحن على ابواب عيد الاضحى المبارك على جميع السياسيين وخاصة وزير الطاقة والمياه ومجلس الوزراء الاسراع بحل ملف العمال المياومين وجباة الاكراء وعدم تحمل ادارة المؤسسة المسؤولية”. 

المصدر: وطنية

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *