عقد المجلس التنفيذي لاتحاد نقابات عمال البناء والأخشاب جلسة برئاسة رئيسه مرسل مرسل ناقش فيها مجموعة من القضايا، وأصدر المجتمعون بيانا، توقفوا فيه عند قرارات مجلس مندوبي الاتحاد في اجتماعه الأخير الذي وضع برنامج عمل سنوي للاتحاد، وأكدوا ضرورة العمل الجدي لتنفيذه، كما تطرقوا الى نتائج التحرك الذي قادته هيئة التنسيق النقابية.


عقد المجلس التنفيذي لاتحاد نقابات عمال البناء والأخشاب جلسة برئاسة رئيسه مرسل مرسل ناقش فيها مجموعة من القضايا، وأصدر المجتمعون بيانا، توقفوا فيه عند قرارات مجلس مندوبي الاتحاد في اجتماعه الأخير الذي وضع برنامج عمل سنوي للاتحاد، وأكدوا ضرورة العمل الجدي لتنفيذه، كما تطرقوا الى نتائج التحرك الذي قادته هيئة التنسيق النقابية.

واعتبروا أن “مطالب نقابات عمال البناء والأخشاب ما زالت تواجه بتجاهل من قبل المسؤولين المعنيين في وزارة العمل والضمان الاجتماعي، على الرغم من الوعود الكثيرة والمتكررة لإصدار التشريعات الضرورية لتنظيم هذا القطاع وحماية العاملين فيه وسلامتهم المهنية وحمايتهم من المزاحمة في العمل وحقهم بالانتساب للضمان الاجتماعي الذي يحتاج لإنهاء المرسوم التطبيقي لشمولهم بالضمان في مجلس الإدارة”.

وهنأوا هيئة التنسيق النقابية على “صلابة موقفها ومثابرتها على التحرك لحين تحقيق مطالبها بإحالة سلسلة الرتب والرواتب إلى مجلس النواب” محذرين الحكومة ومجلس النواب من “محاولات إفراغ هذا النجاح من مضمونه عبر فرض ضرائب مباشرة وغير مباشرة على العمال والموظفين وذوي الدخل المحدود”.

وحذر المجتمعون من “فلتان أمني يطيح بمكونات البلد نظرا لتصاعد الخطاب الطائفي والمذهبي وتصاعد الأزمات في دول الجوار التي ترتد انعكاساتها سلبا على أوضاع لبنان” مشيرين الى أن “مواجهة التوتر الأمني خاصة في هذه الأيام هو واجب وطني وعلى جميع اللبنانيين الانخراط فيه”.

وأكدوا “تضامنهم ووقوفهم إلى جانب اتحاد موظفي المصارف في مطالبه المحقة وكل تحركاته، لإلزام جمعية أصحاب المصارف التوقيع على عقد العمل الذي يضمن حقوق موظفي وعمال المصارف”.

وشددوا على “ضرورة التحضير الجدي للاحتفالات بعيد الأول من أيار عيد العمال العالمي كي يكون هذه السنة عيدا يشكل انطلاقة جديدة لقيام الحركة النقابية الديموقراطية المستقلة”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *