عقدت النقابات الزراعية اجتماعا في منزل رئيس نقابة الفلاحين في الشمال علي العلي في قرية الشيخ زناد جرى فيه البحث بالآثار السلبية التي رتبتها العاصفة الثلجية والماطرة التي ضربت عكار مؤخرا وما رتبته من خسائر كبيرة على المزارعين الذين أتلفت مزروعاتهم.


عقدت النقابات الزراعية اجتماعا في منزل رئيس نقابة الفلاحين في الشمال علي العلي في قرية الشيخ زناد جرى فيه البحث بالآثار السلبية التي رتبتها العاصفة الثلجية والماطرة التي ضربت عكار مؤخرا وما رتبته من خسائر كبيرة على المزارعين الذين أتلفت مزروعاتهم.

وأصدر المجتمعون بيانا ناشدوا فيه رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير الزراعة والمعنيين “الكشف على الاضرار التي مني بها المزارع العكاري نتيجة العاصفة التي مرت على لبنان والاسراع بإقرار التعويض على المزارعين المتضررين من جرائها، وبخاصة في المناطق الاكثر تضررا لا سيما القرى الواقعة عند ضفتي مجري نهري الاسطوان والكبير اللذين فاضت مياههما باتجاه الاراضي والممتلكات في بلدات السماقية والعريضة والشيخ زناد وتلبيبة والكنيسة والمغراق وحكر الضاهري”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *