استغرب المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان، في بيان اصدره اثر اجتماع برئاسة كاسترو عبد الله، عن “قرارات مجلس الوزراء امس في موضوع عمال الكهرباء المياومين وخصوصا التهديدات بالملاحقة والاستنابات القضائية ضد العمال”، مستنكرا “كيل الاتهامات الباطلة في حق العمال”.

وأكد الاتحاد دعمه للتحركات السلمية التي يقوم بها العمال المياومون في شركة الكهرباء وحقهم جميعا بالتثبيت والتخلص من بدعة المباراة”.

ورأى “ان القرارات والتهديدات للعمال ما كانت لتمر لولا غياب الحركة النقابية وضعف قرارها النقابي المستقل”.


استغرب المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان، في بيان اصدره اثر اجتماع برئاسة كاسترو عبد الله، عن “قرارات مجلس الوزراء امس في موضوع عمال الكهرباء المياومين وخصوصا التهديدات بالملاحقة والاستنابات القضائية ضد العمال”، مستنكرا “كيل الاتهامات الباطلة في حق العمال”.

وأكد الاتحاد دعمه للتحركات السلمية التي يقوم بها العمال المياومون في شركة الكهرباء وحقهم جميعا بالتثبيت والتخلص من بدعة المباراة”.

ورأى “ان القرارات والتهديدات للعمال ما كانت لتمر لولا غياب الحركة النقابية وضعف قرارها النقابي المستقل”.

وقرر الاتحاد التقدم بشكوى امام منظمة العمل الدولية ووزارة العدل دفاعا عن العمال في شركة الكهرباء.

ودعا الاتحادات والنقابات العمالية والهيئات الشعبية والمجتمع المدني “للاستنهاض واعادة بناء حركة نقابية ديموقراطية مستقلة”.

وأعلن الاتحاد وقوفه الى جانب جميع المتضررين وتأييده لمطالب القطاع التعليمي وموظفي تعاونية الدولة في كل مطالبهم وكذلك عمال المياه وموظفي الجامعة اللبنانية. وطالب بالاسراع في اقرار قانون تصحيح الاجور للقطاع العام والتشدد من قبل وزارة العمل في تنفيذ مرسوم غلاء المعيشة في القطاع الخاص”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *