سياسة

رشاد شمعون

خبر رقم 1: مداهمات واعتقالات وإطلاق نار مباشر على كل من لا يمتثل لأمر "توقّف حاجز"... هذا ما شهدته مدينة بعلبك والقرى المحيطة بها في الأسابيع الماضية، بعد أن قام مجهولين بنصب كمين للجيش اللبناني وقتل عدد من الجنود.

خبر رقم 2: طار نصاب جلسة مجلس النواب حيث كان من المقرر أن تبحث في رفع الرسوم والضرائب عن صفيحة البنزين للمرة الخامسة على التوالي.

للوهلة الأولى، قد يخال لك أنّ الخبرين منفصلان تماماً وأن إيجاد رابط ما بينهما مهمّة شبه مستحيلة، لا بل عبثية بالأساس. إلا أنّ دقيقة واحدة من التفكير كافية لحلّ اللغز.

الحلّ: متطلبات بناء الدولة وبسط سيادتها على كامل أراضيها.

من أولى شروط عملية بناء الدولة أن يكون هذا الجهاز قادراً على فرض الضرائب وتحصيلها من جيوب الطبقات الكادحة لتمويل عملية البطش الأمني وقمع كل شكل من...

نضال مفيد

تحضر دبي في مخيلة الناس كواحة تقدم كل الحرية للساكنين تحت شمسها. تُقَدّم كواحة للهروب واللجوء. تُقَدّم للنسيان. كما تُقَدّم هانوي كنموذج عن المقاومة، مقاومة الإمبريالية والهجوم الأميركي، وهانوي تنتقل رويداً إلى أحضان نظام رأسمالي يعتمد نظام السوق. تغيّر بطبيعة الرأسمالية؛ من رأسمالية الدولة إلى رأسمالية السوق. وبما أنّ دبي هي "النموذج"، فعلى كل المدن الأخذ به والبناء عليه. ناطحات سحاب لا تكفي، إنما أرطال من الهياكل العظمية المتراكمة لجعل تلك الأبراج أعلى.

تتقدم هانوي باعتبارها مدينة "شيوعية" طرحت الاحتلال الأميركي أرضا، ووقع في تلك المعارك آلاف القتلى من الفيتناميين في مواجهة الإمبريالية بوجهها العسكري وفي مواجهة عملاء لحقوا بأسيادهم المطرودين. وكانت تلك المدينة محجّة "الثوار" من الدول العربية، فتلقوا تدريبا عسكريا، وغنّوها،...

محمد قدورة

الإعلان عن أن ملعب البلطيق الذي يقع في مالمو، سيكون ساحة للتنافس على كأس ديفس في كرة المضرب بين الفريق السويدي والفريق الإسرائيلي زاد من غضبة الغاضبين على العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، والذي لا زالت آثاره العميقة بادية على نفوس أبناء البشرية من هول وفظاعة الجريمة التي ارتكبت وحصدت أرواحاً وأعاقت أجساد الآلاف من الفلسطينيين، ولا سيما أن غالبيتهم من النساء والأطفال والمدنيين العزّل من السلاح. أولئك الذين كانوا محاصرين جوعاّ وطبابةً وحرماناً من الأدوية الضرورية على امتداد ثمانية عشر شهراً.

كما طال العدوان – المجزرة الحجر بالإضافة للبشر، دماراً للمساكن والمستشفيات والمدارس ومستودعات المواد الغذائية ودور العبادة، ولم يستثنِ العدوان الزرع والضرع، فاقتلعت الأشجار وسممت التربة من خلال استخدام قوات الاحتلال للأسلحة الفسفورية والعديد...

باسم شيت

كماركسيين، لا نفصل الصراع السياسي عن الصراع الاقتصادي. فالسياسي هو تعبير عن واقع الصراع الطبقي من خلال انعكاسات التناقضات في طابع القوى السياسية المسيطرة من جهة، والتناقضات بين البنية الفوقية (الدولة، المؤسسات السياسية، الخ...) والبنية التحتية للمجتمع (الطبقات الاقتصادية، الواقع المادي الذي نعيش فيه) من جهة أخرى. دورنا كاشتراكيين وماركسيين ويساريين هو أن نفضح هذه التناقضات ونبني مواجهة سياسية واقتصادية للنظام القائم من خلال موقعنا في الطبقة العاملة. هذا يعني أن نفضح الأفكار السائدة في الطبقة العاملة (الأفكار التي تبثّها الطبقة الحاكمة المسيطرة على أدوات المعرفة من تعليم وإعلام وثقافة...) وبناء بديل ثوري يستطيع أن يبني حركة مواجهة فعلية للقوى الطبقية المسيطرة، إيماناً منا بأن الطبقة العاملة قادرة على تحرير نفسها بنفسها.

الحركة...

رشاد شمعون

خلال التحرّكات الأخيرة المناهضة للحرب على غزّة، ثبّت اليسار خطاه نحو استعادة فاعليته السياسية في الشارع. فقد شكّل اليسار في العالم حجر الزاوية لأغلب التحرّكات المطالبة بوقف المحرقة الإسرائيلية في غزّة. أعطى حضور اليسار الكثيف والجدي لحركة مناهضة الحرب زخماً وسرعة أكبر في ردة الفعل وأفقاً سياسياً أوسع ميّز الحركة المناهضة للحرب على غزة عن سابقاتها التي واكبت الحرب على العراق في 2003 والعدوان الإسرائيلي على لبنان في 2006.

في لبنان، اجتمع اليساريون على خطاب سياسي اشتمل على رفض العدوان ودعم المقاومة وربط نضالها في فلسطين بنضال شعوب المنطقة كافة ضد أنظمة القمع العربية الشريكة بالعدوان والمتآمرة معه (ولو بتفاوت). وفي ذلك الإجماع، أثبت اليسار في لبنان أنه ما زال وفياً لمخزونه الفكري وأدبياته. أما عملياً، فقد رفع اليساريون خطابهم...

بنجامين لورمي

تجربة ناجحة

في 29/1/2009، شارك مليونا عامل فرنسي في يوم الإضراب والتظاهر في كلّ فرنسا، بدعوة من الاتحادات العماليّة. بحسب عدّة وسائل إعلاميّة، كان يوماً استثنائياً، والأهمّ منذ عشرين عاماً. وبحسب المتظاهرين، فإنّ هذا الإضراب يذكرهم بالتحركات ضدّ الـCPE (عقد التوظيف الأوّل) التي جرت خلال العام 2006.

بحسب الإحصاءت، يؤيد 70% من الفرنسيين الإضراب والمظاهرات خلال هذا اليوم. كما إنّ نيقولا ساركوزي أخذ على محمل الجدّ هذه التحركات داخل المؤسسات. الفرنسيون، بدورهم، يتابعون مسار التحركات في اليونان وإيطاليا الرافضة دفع الثمن أزمة الرأسمالية.

خلال انعقاد القمة الإقتصادية في سويسرا، صرّحت كريستين لاغارد: "الوضع الحالي يستجلب خطرين: احتجاجات اجتماعية والحمائية". الحكومة المحافظة ترغب في الذهاب بعيداً في أكل حقوق العمال التي...

محمد قدورة

الغضب في الشارع السويدي يتعاظم - في مالمو كما في كل مدينة وفي كل قرية على امتداد البلاد - يوماً بعد يوم، كلّما استمرّ العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة الّتي أسقطت بيد القيادة السياسية والعسكرية الاسرائيلية وخيّبت آمالهم وأفشلت مخططاتهم القائمة على مزيدٍ من سفك دم أطفال ونساء وشيوخ الفلسطينيين الذين لا ذنب لهم، سوى أنّهم ينتمون إلى وطن يقع تحت نير استعمار استيطاني، وبأنهم لا مفرّ لهم من الموت المحتوم على اعتبار أن الحصار البري، البحري والجوي الذي يفرضه عليهم الاحتلال، والأنكى من ذلك، الأخوة الاشقاء.

منذ صبيحة يوم السبت 10/1/2009 انتشرت عدّة مجموعات من المناصرين للقضية الفلسطينية في الأماكن المزدحمة عادةً خلال أيام العطل وهم يرفعون العلم الفلسطيني ويافطة ملطّخة بالدماء وقد كتب عليها غزة، ويعلنون عبر...

نضال مفيد

تحمل كل تسوية في طياتها آثاراً جانبية غير مستحبة، هذه الأخيرة قد تكون أخطر من المشكلة، أو قد تتوالدان من بعضهما البعض، وصولا إلى موتهما؟

قطار (توت توت)

يردد رئيس الجمهورية عبارات كثيرة، إلا أنه وتناغما مع الدوحة واتفاقها، أصبح يكثر من استخدام كلمتي تسوية ومصالحة، والأخيرة يمكن العثور عليها في قطار. قطار؟ نعم. فبتاريخ 26 أيلول، صرح الرئيس سليمان كالآتي: "المصالحة قطارها قد انطلق، والشعب سيحاسب كل من يتخلف عن الصعود إليه، سيحاسبه في الانتخابات وفي الإعلام وفي النظرة إلى المسؤول"، مهلا، من يقود هذا القطار؟ ومن يضم؟ وما هو موضوع المصالحة؟ المصالحة المعنية أتت بعد اشتباكات ومعارك لم تنته، والمؤكد عليها في الحكومة وقانون الانتخابات. تلك الاشتباكات لم تتوقف، ولم...

اللقاء اليساري التشاوري

(مشروع للنقاش)

– I –

حول الأوضاع الدولية الراهنة

يشهد النسق الراهن للرأسمالية المعولمة انهياراً لم تكتمل فصوله منذ صيف عام 2008، وإن كانت ملامحه قد بدأت في البروز قبل فترة وجيزة، ربما تعود إلى أوائل الألفية الثالثة. وإذ تتركز معالم هذا الانهيار أساساً في أسواق المال والبورصات العالمية – عبر إفلاس أو تداعي أو اندماج عدد من كبريات المصارف والمؤسسات المالية وبنوك الاستثمار وشركات التأمين، تحت وطأة تفجُّر أزمة الرهن العقاري التي ضربت الاقتصاد الأميركي قبل نحو عام – إلا أن الوقائع المصاحبة للأزمة أو المتولدة عنها في غير بلد من العالم، تؤكد أن هذه الأزمة لا تختصر فقط بأزمة الفقدان المؤقت للسيولة أو بتعاظم المضاربات أو بهشاشة أنظمة...

نضال مفيد

تقول المعارضة (سابقاً) أنها تريد طي الصفحة الماضية وفتح صفحة جديدة من العلاقات مع السلطة (سابقاً). هذه المقالة تعيد التذكير بتلك الصفحات الممزقة أو المعفى عنها، دون قانون عفو هذه المرّة. فهيا بنا لإعادة التعرّف على الشقلبة المعارضاتية، بالإذن من وليد جنبلاط.

الحكومة

عمر كرامي يستقيل. إنه اليوم الرابع عشر على اغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري. عمر كرامي كان ترأس الحكومة للمرة الثانية، فقط. مسكين الرئيس كرامي، سقط مرتين، الأولى، عند صعود رفيق الحريري العلني، أما الثانية فكانت عند اغتيال الأخير. ولكن لا يَسعد البعض لكلمة "مسكين"، فالرئيس كرامي عندما واجه مأزقاً في استمراره حاكماً، استقال، بكل بساطة. صعد على منبر المجلس النيابي، والقاعة شبه خالية معلناً: "...

جولانية ضرسانة

سأعرض بالتفصيل الأحداث التي جرت داخل سجن صيدنايا العسكري الواقع غرب دمشق كما ورد على موقع اللجنة السورية لحقوق الإنسان، ثمّ سأليه بقراءتي الشخصية لخطاب المعارضة السورية حول هذا الشأن، حيث سأبيّن أحادية المعارضة في خطابها (ومن هنا التأكيد بالعنوان على "ة" واحدة) وافتقارها لنهج تحليلي لنظام مستبد، سيّما في الشق الاقتصادي، مكتفية بمعارضة "المجزرة"، وسباب "الأسد وحاشيته"، داعية الدول الغربية وساركوزي إلى التدخّل و"إنقاذ" ما يمكن إنقاذه.

ماذا حدث في سجن صيدنايا العسكري؟

(عن موقع اللجنة السورية لحقوق الإنسان)

جاء على موقع اللجنة السورية لحقوق الإنسان أنّ عناصر من الشرطة العسكرية داخل السجن أقدموا ليلة 4/7/2008 على تبديل أقفال جميع مهاجع السجن...

Syndicate content