اعلنت اللجنة العليا للمتعاقدين الثانويين في بيان، عن لقاء في وزارة التربية لقاء بين المدير العام للتربية فادي يرق والمدير العام للتعليم الثانوي محي الدين كشلي وحمزة منصور، تمت خلاله “مناقشة الاقتراحات المقدمة من اللجنة العليا للأساتذة المتعاقدين في التعليم الثانوي الرسمي، وخصوصا اقتراح فتح كلية التربية للمتعاقدين الثانويين، الأمر الذي لم يلق أي تجاوب من قبل المعنيين بمبررات وحجج واهية أصبحت معلومة للجميع”.


اعلنت اللجنة العليا للمتعاقدين الثانويين في بيان، عن لقاء في وزارة التربية لقاء بين المدير العام للتربية فادي يرق والمدير العام للتعليم الثانوي محي الدين كشلي وحمزة منصور، تمت خلاله “مناقشة الاقتراحات المقدمة من اللجنة العليا للأساتذة المتعاقدين في التعليم الثانوي الرسمي، وخصوصا اقتراح فتح كلية التربية للمتعاقدين الثانويين، الأمر الذي لم يلق أي تجاوب من قبل المعنيين بمبررات وحجج واهية أصبحت معلومة للجميع”.

اضاف البيان:” فيما تمسكت الوزارة بطرحها إجراء مباراة مفتوحة مع بعض الحوافز للمتعاقدين، تمسكت اللجنة بطرحها رفض المباراة المفتوحة، وطلبت عدم إجراء أي مباراة مفتوحة إلا بعد حلحلة قضية المتعاقدين الحاليين، وأصرت على مطلبها بفتح كلية التربية”.

وتابع: “تمت مناقشة موضوع رواتب المواد الإجرائية للاساتذة الثانويين للعام المنصرم، وطلبت من المعنيين الالتزام بالوعد الذي قطعوه بدفع هذه المستحقات أول شباط 2012. كما تم طلب تفعيل دفع مستحقات الفصل الأول لجميع المواد الأكاديمية والإجرائية في اقرب وقت وتحديد مواعيد ثابتة وسريعة لدفع هذه المستحقات.

وطالبت اللجنة وزير التربية ووزير العمل والاتحاد العمالي العام بالعمل على إقرار زيادة اجر الساعة للمتعاقدين والأجر اليومي لموظفي المكننة في الثانويات الرسمية بناء على قرار زيادة الأجور المقرر أخيرا.

وبناء عليه، ستدعو اللجنة إلى عقد جمعيات عمومية في المحافظات كافة لدرس الخطوات التصعيدية اللاحقة، وهي تطلب من المتعاقدين الالتزام التام بقرارات اللجنة لما فيه مصلحتهم”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *