بعد أن تأكدت شكوك الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان بأهداف السلطة في ضرب الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ومحاولة خصخصته عبر فتح المجال أمام شركات التأمين وتنفيذ سياسات واقتراحات صندوق النقد والبنك الدوليين عبر الغاء براءة الذمة في الضمان  أي ضرب مقومات الأمن الصحي والاجتماعي للمضونين.

وانطلاقاً من نهج السلطة المتفق عليه والمتبع في محاولة ضرب مقومات الضمان وفرض الضرائب على المضمونين والفقراء يحذر الاتحاد الوطني اللجان النيابية ومجلس النواب من اقرار الغاء براءة الذمة في الضمان ويطالب بالغائها.

بعد أن تأكدت شكوك الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان بأهداف السلطة في ضرب الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ومحاولة خصخصته عبر فتح المجال أمام شركات التأمين وتنفيذ سياسات واقتراحات صندوق النقد والبنك الدوليين عبر الغاء براءة الذمة في الضمان  أي ضرب مقومات الأمن الصحي والاجتماعي للمضونين.

وانطلاقاً من نهج السلطة المتفق عليه والمتبع في محاولة ضرب مقومات الضمان وفرض الضرائب على المضمونين والفقراء يحذر الاتحاد الوطني اللجان النيابية ومجلس النواب من اقرار الغاء براءة الذمة في الضمان ويطالب بالغائها.

وعليه يدعو الاتحاد الوطني كل المتضررين وخاصة العمال المضمونين للتحرك دفاعاً عن الضمان الاجتماعي ورفع الصوت في وجه هذه السلطة والمشاركة في الاعتصام غداً مع نقابة موظفي الضمان في ساحة رياض الصلح دفاعاً عن الضمان والمضمونين.

كما يدعو الاتحاد الوطني التحضير للمشاركة في الأول من آيار ورفع صوت العمال والمضمونين خاصة دفاعاً عن الامن الصحي والاجتماعي للمضمونين.

بيروت في 24/4/2017

رئيس الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *