استقبل رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان غسان غصن ونائبه حسن فقيه والأمين العام سعد الدين حميدي صقر وعددا من أعضاء هيئة مكتب المجلس التنفيذي للاتحاد، لجنة تمثل العاملين في قسم المشاريع في شركة “دباس انتربرايز” الذي يبلغ عددهم 26 عاملا وموظفا.

استقبل رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان غسان غصن ونائبه حسن فقيه والأمين العام سعد الدين حميدي صقر وعددا من أعضاء هيئة مكتب المجلس التنفيذي للاتحاد، لجنة تمثل العاملين في قسم المشاريع في شركة “دباس انتربرايز” الذي يبلغ عددهم 26 عاملا وموظفا.

وأشار الاتحاد العمالي العام في بيان، الى أن “وفد اللجنة عرض آخر التطورات التي وصلت إليها قضيتهم التي بدأت بإبلاغ وزارة العمل من قبل الإدارة نيتها تخفيض عدد العمال لظروف تدعي أنها ظروف قاهرة”، مؤكدة أن “إدارة المؤسسة تسعى لاستبدال العمال الثابتين اللبنانيين بعمال أجانب وقد بدأت بتنفيذها هذا الأمر من خلال التخلص من عمالها وتكليف ملتزم بمشاريعها”. كما أكد العمال أن “مطالعة وزارة العمل لاحظت هذا الأمر ورفضت مبدئيا أي أسباب موجبة لهذا الصرف”.

ولفتت لجنة العمال إلى أنهم “رغم عدم تسلمهم أي راتب منذ أكثر من أربعة أشهر لا يزالوا يداومون في عملهم رغم امتناع الإدارة عن الدفع، وذلك تعبيرا عن تمسكهم بديمومة عملهم في الشركة”.

من جهتها، أكدت قيادة الاتحاد العمالي العام “موقفها الثابت والواضح إلى جانب العمال وديمومة عملهم رافضة أي صرف أو استبدال للعمال”، وقالت: “نحن أمام شركة وطنية كبرى لها موقعها العالمي نحرص على استمراريتها وسمعتها ونضع هذه القضية أمام مسؤوليات وزارة العمل التي ننوه بموقفها في هذا المجال”.

وتقرر بعد اللقاء، “متابعة هذه القضية لحظة بلحظة حفاظا على حق العمال بالاستمرار ودفع رواتبهم فورا، على أمل أن يكون القيمون على الشركة على قدر المسؤولية في الحفاظ على المصالح العليا للمؤسسة والعمال”. 

المصدر: وطنية

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *