لم يختلف عمل الشّبيحة في المرحلة الحاليّة عنه في أواسط الثّمانينات أو التّسعينات وتمثّلت أعمالهم بالاستيلاء على الأراضي، شرائها بأسعار بخسة تحت الضغط، تهريب وتجارة المخدرات، تجارة السلاح، تهريب المواد الأوليّة، إضافة لفرض أتاوات على التجار والصناعيين في سوريا قاطبة، لكن الفرق هو أنّ هذه المرحلة أصبح عمل الشبيحة برعاية النّظام ذاته وتوضّح ذلك بشكل سافر عندما اندلعت الثّورة في سوريا.


لم يختلف عمل الشّبيحة في المرحلة الحاليّة عنه في أواسط الثّمانينات أو التّسعينات وتمثّلت أعمالهم بالاستيلاء على الأراضي، شرائها بأسعار بخسة تحت الضغط، تهريب وتجارة المخدرات، تجارة السلاح، تهريب المواد الأوليّة، إضافة لفرض أتاوات على التجار والصناعيين في سوريا قاطبة، لكن الفرق هو أنّ هذه المرحلة أصبح عمل الشبيحة برعاية النّظام ذاته وتوضّح ذلك بشكل سافر عندما اندلعت الثّورة في سوريا.

المهمّة الأساسيّة للشّبيحة خلال الثّورة السّورية هي حماية النّظام بأوقح شكل ممكن، وبأشنع الطّرق المتوفرة لديهم، فلقد كان الشّبيحة خط الدفاع الأول الذي أعدّه النظام مسبقاً، حيث قام الشّبيحة بكلّ أعمال الخطف والقتل والاغتصاب وإطلاق النار على المتظاهرين بالإضافة لأعمالهم التشبيحية الاعتيادية من تهريب وتجارة مخدرات وقبض أتاوات وغيرها..

ويتم تكليف الشبيحة بمهام ذات طابع اجرامي كالاعتداء على أملاك بعض المعارضين أو الاعتداء عليهم بالضرب أو القتل والتمثيل بالجثث وما إلى ذلك من الجرائم التي يحاول النظام الهروب من تحمّل مسؤوليتها عن طريق اعتبارها أعمالاً قامت بسبب الفوضى أو انعدام الأمن.

ويجب التّمييز بين الشّبيحة كفئة تستفيد بشكل مباشر من النظام وبين المدافعين عنه أو (المنحبكجية) والذين ينتمون لفئات الشعب والذين قد يقومون أيضاً إلى جانب الشبيحة بعمليات تنكيلٍ وقمعٍ وضرب للمتظاهرين السلميين خلال الثورة السورية، ففي هذه الفئة يتواجد من له مصلحة مع النظام بحكم وظيفته، أو مصالحه، أو طائفته، أو توجهه السياسي، إضافة للمغلوبين على أمرهم من الأشخاص الذين يضطرون لممارسة أعمال التنكيل بسبب وجودهم في عمل معين أو ضمن طائفة معينة.

رجل الأمن في سوريا يدخل سلك الأمن وفق عقود معينة ويخضع لدورات أمنية متعددة ليصبح رجل أمن ضمن جهاز أمنيّ معين من ضمن الأجهزة الأمنية الأربعة العملاقة في سوريا وأهمها:

1- جهاز أمن الدولة:
ومقرّه الرئيسي في كفرسوسة أهم فروعه : الفرع 295 أو فرع المداهمة والاقتحام ، الفرع 253 ، فرع التجسس ، فرع المعلومات، وعدد من الفروع في بعض المحافظات.

2- جهاز الأمن العسكري:
أهم فروعه: شؤون الضباط أو الأمن العسكري، فرع الحاسب الآلي، الفرع الخارجي، فرع سعسع (مخابرات الجبهة، فرع الدوريات، فرع فلسطين، فرع اللاسلكي، وعدد من الفروع في بعض المحافظات.

3- الامن السياسي:
فرع دمشق في المزة، فرعا ريف دمشق والتحقيق في منطقة العدوي، فرع الميسات، فرع حماه.

4- المخابرات الجوية.
وسنتحدث بالتفصيل عن أجهزة المخابرات في سوريا وفروعها في مقال قادم.

ينتقل رجل الأمن من رتبة إلى أخرى وفق الشّهادة الدّراسية التي يكون قد حاز عليها خلال سنوات دراسته قبل التّطوع.أمّا الشبيحة فهم رجال أمن وفق عقود أمنيّة واضحة حيناً وشكلية أحياناً أخرى، أو بلا عقود على الإطلاق، لكنّهم رجال أمنيّون يتفوقون على رجال الأمن بمزايا التشبيح والنفوذ، وصلاحياتهم تتسع بالتّناسب مع مدى سلطة الشخص الذي يعملون لديه والذي يكون بالتأكيد أحد أفراد الأسرة الأسديّة.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *