نقلت «هيئة التنسيق النقابية» عن رئيس مجلس النواب نبيه بري وعده ببحث موضوع سلسلة الرتب والرواتب في اجتماع مكتب المجلس الثلاثاء المقبل، وأسفت لما صدر عن نائب رئيس المجلس فريد مكاري من كلام حول إعادة درس السلسلة، أو إقرار غلاء معيشة. وعقدت الهيئة اجتماعاً لها بعد ظهر أمس في مقر «نقابة المعلمين» درست فيه نتائج الاتصالات التي أجرتها، وتوافقت على إجراء اتصالات وتحديد مواعيد عاجلة مع الكتل السياسية المعارضة لمشاريع القوانين المتعلقة بالسلسلة، وعقد مؤتمر صحافي السبت المقبل لشرح خطوات الهيئة ومنها إعلان الإضراب والاعتــصام في ساحة رياض الصلح يوم الثلاثاء المقبل.

نقلت «هيئة التنسيق النقابية» عن رئيس مجلس النواب نبيه بري وعده ببحث موضوع سلسلة الرتب والرواتب في اجتماع مكتب المجلس الثلاثاء المقبل، وأسفت لما صدر عن نائب رئيس المجلس فريد مكاري من كلام حول إعادة درس السلسلة، أو إقرار غلاء معيشة. وعقدت الهيئة اجتماعاً لها بعد ظهر أمس في مقر «نقابة المعلمين» درست فيه نتائج الاتصالات التي أجرتها، وتوافقت على إجراء اتصالات وتحديد مواعيد عاجلة مع الكتل السياسية المعارضة لمشاريع القوانين المتعلقة بالسلسلة، وعقد مؤتمر صحافي السبت المقبل لشرح خطوات الهيئة ومنها إعلان الإضراب والاعتــصام في ساحة رياض الصلح يوم الثلاثاء المقبل.

زار وفد من الهيئة أمس، الرئيس بري بحضور وزير المال علي حسن خليل، ودار الحديث حول السلسلة، وبعد الاجتماع تحدث رئيس «رابطة التعليم الثانوي الرسمي» عبدو خاطر باسم الهيئة، مشيراً إلى أن بري «عرض لنا كل القضايا بسلسلة الرتب والرواتب». أضاف: «أمام مشهد الموت الذي يعيشه اللبنانيون على سواحل الآخرين هرباً من الفقر والقرف والجوع، وأمام مشهد اللبنانيين عائمين على النفايات، يتحفنا نائب رئيس المجلس بكلام مرفوض بالمطلق بأنهم سيقرون أو سيدرسون أو سيعطون ما نحن حصلنا عليه سابقاً أي ما يسمى غلاء المعيشة. ياعيب الشوم، بعد أربع سنوات من المطالبة والصراخ نأخذ في النهاية الفتات، هذا أمر مرفوض بالمطلق».

وأمل أن يتمكن بري من إدراج السلسلة من ضمن تشريع الضرورة وإقرارها معدلة في الهيئة العامة.

وأعلن رئيس «نقابة المعلمين في المدارس الخاصة» نعمة محفوض، أنه حتى الثلاثاء المقبل، ستلتقي «هيئة تنسيق موحدة كل الكتل السياسية الممثلة في هيئة مكتب المجلس، وإذا وجدنا أن الأمور ذاهــبة في الاتجــاه الســلبي الذي سمــعناه، فإن الهيئة عائدة إلى الشارع، ويكونوا هم من يجــبروننا على الاعتصامات والإضرابات، وهم مسؤولون عن العام الدراسي».

بدورها، دعت المكاتب التربوية للأحزاب والقوى السياسية، هيئة التنسيق للحفاظ على وحدتها، وتوافقت على ضرورة إدراج السلسلة على جدول أعمال المجلس النيابي عند عقــد أول جلسة تشــريعية والعمل على إقرارها.

المصدر: السفير

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *