‫أربع سنوات على الثورة السورية، وإن تغير المحاور تبقى الكلمة الأعلى هي الحرية. في عامها الرابع، يشارك النادي العلماني في الجامعة الأميركية بالاعتصام الذي ينظمه المنتدى الاشتراكي إحياءً للذكرى هذا الأحد في ساحة الشهداء الساعة ٣ ب.ظ.‬

‫أربع سنوات على الثورة السورية، وإن تغير المحاور تبقى الكلمة الأعلى هي الحرية. في عامها الرابع، يشارك النادي العلماني في الجامعة الأميركية بالاعتصام الذي ينظمه المنتدى الاشتراكي إحياءً للذكرى هذا الأحد في ساحة الشهداء الساعة ٣ ب.ظ.‬

‫رغم ما جرى منذ بداية الثورة، لا نزال على موقفنا المؤيد للثورة وللشعب السوري الذي انتفض على القمع والاستبداد فقامت عليه أنظمة العالم بأكمله. من الجامعة الأميركية نشد على أيدي الشعب السوري الذي يمتلك الحل والحق بتقرير المصير كما اختار الثورة. ونقف إلى جانب الثوار والمناضلين والمثقفين السوريين الذين منهم من قُتل واعتقل من قبل النظام القامع ومنهم من تآمرت عليه مشاريع الدول والتدخلات الطائفية ودعم المجموعات التكفيرية. إن الخراب الذي تعيشه سوريا اليوم هو نتيجة ٤٠ سنة من القمع المستمر ونتيجة التآمر على الثورة ومحاولة استغلالها من قبل الآخرين. إننا نشيد اليوم بوعي الشعب السوري الذي لم يرضخ للنظام ولم يرض بأن يكون أسير الجماعات المتطرفة التي اختلفت أساليب نشأتها وتمويلها. وتبقى الإشارة دائما إلى أن سوريا وكل المجتمعات العربية لا حل فيها إلا بسقوط الأنظمة الديكتاتورية التي تدعي الديمقراطية، لتصبح شعوبنا واعية وقادرة على التحكم باقتصاداتها وسياساتها.‬

‫بالإضافة إلى كل ذلك، وتبعا للعنصرية الزائدة في بلدنا ضد اللاجئين السوريين، يشدد النادي على رفض كل أشكال التمييز العنصري المنتشرة في مختلف المناطق اللبنانية. وفي الذكرى الرابعة للثورة نعترض على سياسة الدولة اللبنانية ضد اللاجئين والتي تجلت آخر مظاهرها في طلب التأشيرة وفي ما تفعله وزارة مع الأساتذة السوريين في جامعتنا تحديداً.‬

‫ندعو جميع طلاب الأميركية إلى المشاركة في هذا الاعتصام، كما ندعوهم للوقوف جنبا بجنب مع معاناة الشعب السوري الذي يقف بلا هوادة في وجه نفس النظام الذي احتلنا لثلاثين عاما مضت.‬

* بيان النادي العلماني في الجامعة الأميركية الداعي إلى المشاركة في الاعتصام التضامني والحفل الفني بمناسبة مرور ٤ سنوات على انطلاقة الثورة في سوريا في ساحة الشهداء- بيروت، يوم الأحد ١٥ آذار الساعة ٣ ب.ظ.

رابط الايفنت على الفايسبوك: https://www.facebook.com/events/795735293813777/

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *