عقد المجلس التنفيذي لنقابة المعلمين في لبنان، جلسته العادية برئاسة النقيب نعمه محفوض وحضور اعضاء المجلس التنفيذي ورؤساء الفروع. 

عقد المجلس التنفيذي لنقابة المعلمين في لبنان، جلسته العادية برئاسة النقيب نعمه محفوض وحضور اعضاء المجلس التنفيذي ورؤساء الفروع. 

وبعد مناقشة جدول الاعمال، أصدر المجتمعون بيانا اعلنوا فيه “الاضراب العام في كل المدارس الخاصة يوم الثلثاء في 29 نيسان 2014، وذلك بناء على التفويض المعطى للمجلس التنفيذي للنقابة من الجمعيات العمومية، وحرصا منا على حقوقنا المشروعة في سلسلة رواتب تعيد للمعلمين بعضا من مكانتهم الاجتماعية، اضافة الى رفض سياسة التمييع والمماطلة في اقرار مشروع سلسلة الرتب والرواتب”، داعيا “جميع المعلمين في القطاع الخاص الى اوسع مشاركة في التظاهرة التي دعت اليها هيئة التنسيق النقابية يوم الثلثاء انطلاقا من البنك المركزي مرورا بغرفة التجارة والصناعة وجمعية المصارف ووصولا الى المجلس النيابي”.

ودعا “مندوبي المدارس للمشاركة في الاجتماعات التي ستدعو اليها مجالس فروع النقابة في المحافظات لتنسيق التحركات والتحضير للاضراب والتظاهر، على ان يتم الاعلان عن مواعيد الاجتماعات في كل محافظة وذلك ابتداء من اليوم الخميس.

واهاب ب”اللجنة النيابية المكلفة دراسة مشروع سلسلة الرتب والرواتب انهاء عملها في المدة التي اعطتها لنفسها باقرار سلسلة الرتب والرواتب بما يحفظ الحقوق المكتسبة للمعلمين من دون فرض ضرائب جديدة تطال ذوي الدخل المحدود، والا ستدفع اللجنة بالنقابة وهيئة التنسيق النقابية الى تحركات تصعيدية جديدة في كل المحافظات تصل الى عدم انهاء العام الدراسي والى مقاطعة الامتحانات الرسمية”. 

المصدر: وطنية

٢٤ نيسان ٢٠١٤

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *