أعلنت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان، في بيان اليوم، انه تم التوصل خلال الجلسة التي عقدت برئاسة رئيس مجلس الادارة المدير العام كمال الحايك والاعضاء ومفوض الحكومة والمراقب المالي في حضور النقابة والمدير الاداري ورئيس مصلحة شؤون المستخدمين والاستاذ واكيم مخول للتداول باقتراح وزير الطاقة والمياه جبران باسيل باجراء مباراة ترفيع للزملاء في كهرباء قاديشا وتحديدا في المرحلة الاولى للفئات العليا، الى ما يلي:

1 – تجميد قرار مجلس الادارة القاضي باجراء المباراة يوم الجمعة الموافق في 14/2/2014 لحين الانتهاء من اعداد هيكلية كهرباء قاديشا.

أعلنت نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان، في بيان اليوم، انه تم التوصل خلال الجلسة التي عقدت برئاسة رئيس مجلس الادارة المدير العام كمال الحايك والاعضاء ومفوض الحكومة والمراقب المالي في حضور النقابة والمدير الاداري ورئيس مصلحة شؤون المستخدمين والاستاذ واكيم مخول للتداول باقتراح وزير الطاقة والمياه جبران باسيل باجراء مباراة ترفيع للزملاء في كهرباء قاديشا وتحديدا في المرحلة الاولى للفئات العليا، الى ما يلي:

1 – تجميد قرار مجلس الادارة القاضي باجراء المباراة يوم الجمعة الموافق في 14/2/2014 لحين الانتهاء من اعداد هيكلية كهرباء قاديشا.

2 – الموافقة على تلازم مساري الترفيع لكهرباء لبنان وكهرباء القاديشا للمهندسين والفئات العليا.

3 – موافقة الجميع بان الترفيع لكهرباء قاديشا يتم عبر القاديشا وضمن هيكليتها ومن يرغب من جميع المنتدبين لمؤسسة كهرباء لبنان وفي كل الفئات للترفيع، يلغى انتدابه اولا ليصار الى ترفيعه لاحقا في هيكلية كهرباء القاديشا.

اما في ما يختص الترفيع للفئات الخامسة وما دون للفئات العليا من مستخدمي وعمال كهرباء لبنان، ستعمل النقابة على متابعة مشروع القانون بعد ابلاغها موافقة وزير الطاقة والمياه شفهيا على مشروع قانون الترفيع بعد ان مضى عليه ما يقارب السنة في ادراج وزارة الطاقة والمياه”.

وأهابت النقابة بالجميع ان يبقوا صفا واحدا لما فيه خير الجميع، وتوجهت الى جميع المنتدبين من كهرباء قاديشا الى كهرباء لبنان، مؤكدة انها لا تضمر الا الخير للجميع، املة ان يصار الى العمل الجدي لاعتبار كهرباء قاديشا جزءا لا يتجزأ من كهرباء لبنان بعد ان تم استرداد 98% من اسهمها لصالح المؤسسة لنتابع واياهم المسيرة العمالية نحو الافضل”.

المصدر: وطنية

7 شباط 2014

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *