علمت «السفير» أن وفدًا من عمّال المتعهد (المياومين) في «مؤسسة كهرباء لبنان»، يرافقهم وفد من «نقابة عمّال ومستخدمي المؤسسة» برئاسة شربل صالح، سيلتقون اليوم المدير العام للمؤسسة كمال الحايك، للتباحث في مطالب المياومين التابعين لـ«شركة ترايكوم» المتعهدة، خصوصا ما يتعلق منها بمصير راتبي شهري أيلول وتشرين الأول، والمكتسبات المستحقة من سنة ونصف السنة، ومنها: «6 أيام أعياد، 21 يومًا الإجازة الإدارية، المنح المدرسية بحسب آخر مرسوم لمجلس الوزراء، وتوفير وسائل الوقاية والسلامة للعمّال الفنيين، وجعل دوام المياومين بحسب دوام الموظفين الثابتين في المؤسسة».


علمت «السفير» أن وفدًا من عمّال المتعهد (المياومين) في «مؤسسة كهرباء لبنان»، يرافقهم وفد من «نقابة عمّال ومستخدمي المؤسسة» برئاسة شربل صالح، سيلتقون اليوم المدير العام للمؤسسة كمال الحايك، للتباحث في مطالب المياومين التابعين لـ«شركة ترايكوم» المتعهدة، خصوصا ما يتعلق منها بمصير راتبي شهري أيلول وتشرين الأول، والمكتسبات المستحقة من سنة ونصف السنة، ومنها: «6 أيام أعياد، 21 يومًا الإجازة الإدارية، المنح المدرسية بحسب آخر مرسوم لمجلس الوزراء، وتوفير وسائل الوقاية والسلامة للعمّال الفنيين، وجعل دوام المياومين بحسب دوام الموظفين الثابتين في المؤسسة».

وتؤكد مصادر المياومين لـ«السفير» أنه «بناءً على اجتماع اليوم مع المدير العام، سيتخذ القرار؛ فإما تعليق التحرك، أو تصعيد الاعتصام التحذيري الذي نُفذ يومي الجمعة والسبت الماضيين، ليتحول إلى اعتصام مفتوح».

وكان مندوبو مياومي الكهرباء البالغ عددهم حوالي 470 عاملاً، قد نفذوا اعتصامًا تحذيريًّا في المركز الرئيسي للمؤسسة في بيروت، وأصدروا في حينه بيانا مقتضبًا، طالبوا فيه بمستحقاتهم، وبتلك «الموعودين بها من قبل إدارة المؤسسة ابتداء من شهر آب الماضي حتى شهر تشرين الأول، والتي لا تزال وعودا على ورق»، ملوّحين في الوقت نفسه، بأنه «إذا لم نجد أي تجاوب ملموس، فسنكون مضطرين إلى التصعيد».

الاستعداد لجلسة النواب
على خطّ مواز، عقدت أمس، «لجنة العمّال المياومين وجباة الاكراء في مؤسسة كهرباء لبنان»، الممثلة لعمّال «شركات مقدمي الخدمات» (sp) الثلاث، اجتماعًا موسعًا في طريق المطار، بحضور أكثر من 30 مندوب دائرة. وركز الاجتماع، كما يفيد أعضاء في اللجنة «السفير»، على موضوعين أساسيين، هما:
– أولاً: «كيفية مواكبة المياومين كافة (عمّال شركات مقدمي الخدمات الثلاث البالغ عددهم حوالي 1300 عامل، وعمّال ترايكوم البالغ عددهم حوالي 470 عاملاً)، أعمال جلسة مجلس النواب المقبلة في 20 تشرين الثاني الجاري، التي ينتظر، في حال عدم تأجيلها للمرة السادسة، أن تناقش ضمن جدول أعمالها، مشروع قانون تثبيت المياومين وجباة الاكراء في ملاك «مؤسسة كهرباء لبنان» وفق المباراة المحصورة».
– ثانيًا: «إعادة صوغ العديد من الأمور المتعلقة بالعمل مع شركات مقدمي الخدمات الثلاث، وكيفية التعاطي معها، خصوصًا أنها تعمل ليل نهار على شرذمتنا».

وقد أكد المجتمعون «عدم التراخي في ما خص متابعة مشروع القانون، وعدم الرضوخ لسياسة شركات مقدمي الخدمات، التي تهدف إلى التفريق والشرذمة».

يشار إلى أنه في ختام الاجتماع، وقّع مندوبو الدوائر، على «تفويض اللجنة متابعة كل الأمور العالقة مع شركات الـ(sp)».

(السفير، ١١ تشرين الثاني ٢٠١٣)

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *