أكدت هيئة التنسيق النقابية الشمالية، في بيان اليوم، “تبنيها والتزامها الكامل المقررات والتوصيات المركزية، بناء على توصية هيئة التنسيق النقابية المركزية”.

واستنكرت “مسلسل التفجيرات المتنقلة”، مؤكدة “دور الأجهزة الرسمية والدولة في حماية المواطنين والحفاظ على السلم الأهلي وتأمين الإستقرار الدائم”.

ودعت إلى “ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة جديدة فورا لتتحمل مسؤوليتها في مواجهة الاستحقاقات الداهمة ولتسيير أمور الناس، وخصوصا الفقراء وذوي الدخل المحدود، وهم الأكثر تضررا من حال التسيب والفلتان الأمني”.


أكدت هيئة التنسيق النقابية الشمالية، في بيان اليوم، “تبنيها والتزامها الكامل المقررات والتوصيات المركزية، بناء على توصية هيئة التنسيق النقابية المركزية”.

واستنكرت “مسلسل التفجيرات المتنقلة”، مؤكدة “دور الأجهزة الرسمية والدولة في حماية المواطنين والحفاظ على السلم الأهلي وتأمين الإستقرار الدائم”.

ودعت إلى “ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة جديدة فورا لتتحمل مسؤوليتها في مواجهة الاستحقاقات الداهمة ولتسيير أمور الناس، وخصوصا الفقراء وذوي الدخل المحدود، وهم الأكثر تضررا من حال التسيب والفلتان الأمني”.

كما دعت إلى “تفعيل الموقف الشعبي الوطني وتوحيد جهود الهيئات النقابية ومنظمات المجتمع المدني من أجل الحفاظ على السلم الأهلي باعتباره أولوية قصوى في هذه اللحظة من تاريخ لبنان”.

ومن أجل ذلك، دعت إلى “عقد جمعيات عمومية في المدارس والثانويات العامة والخاصة ومعاهد التعليم المهني وفي الوزارات والمؤسسات، الثلثاء في 3 أيلول لتوحيد الجهود ورفع الصوت عاليا من أجل صيانة السلم الأهلي ومنع الانزلاق الى الفتنة التي تهدد البلد في أبشع صورها”.

واعلنت عن “إرجاء برنامج التحرك الخاص، والذي كان مقررا سابقا في شأن توقيع عريضة المليون توقيع على أن يعلن لاحقا موعد متابعته”.

ودعت “المعلمين والأساتذة وموظفي الادارة العامة الى المشاركة في تنفيذ الاعتصام الأربعاء المقبل 4 أيلول، عند العاشرة صباحا في باحة سراي طرابلس”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *