انطلق السوريون في جمعة “تنبهوا واستفيقوا أيها الكتائب” بمظاهرات حاشدة عمت كافة أرجاء الوطن ليطالبوا بتصحيح مسار كتائب الجيش السوري الحر، لما في ذلك من فوائد في تسريع اسقاط نظام الاستبداد وتحقيق أهداف الثورة المجيدة بإقامة دولة مدنية ديمقراطية.

هذا وقد وجهت تنسيقيات اللجان في كل من دوما والزبداني ومضايا في ريف دمشق، وفي كل من المزيريب واليادودة وطفس في درعا، ودير الزور، والطبقة والرقة، وتنسيقية جبلة في اللاذقية بشعارات موحدة تطالب الدول العظمى والعربية والإسلامية بضرورة التحرك الفوري لإيقاف المخطط الذي يستهدف تقسيم سوريا انطلاقا من حمص.


انطلق السوريون في جمعة “تنبهوا واستفيقوا أيها الكتائب” بمظاهرات حاشدة عمت كافة أرجاء الوطن ليطالبوا بتصحيح مسار كتائب الجيش السوري الحر، لما في ذلك من فوائد في تسريع اسقاط نظام الاستبداد وتحقيق أهداف الثورة المجيدة بإقامة دولة مدنية ديمقراطية.

هذا وقد وجهت تنسيقيات اللجان في كل من دوما والزبداني ومضايا في ريف دمشق، وفي كل من المزيريب واليادودة وطفس في درعا، ودير الزور، والطبقة والرقة، وتنسيقية جبلة في اللاذقية بشعارات موحدة تطالب الدول العظمى والعربية والإسلامية بضرورة التحرك الفوري لإيقاف المخطط الذي يستهدف تقسيم سوريا انطلاقا من حمص.

وقد طالبت تنسيقيات اللجان في مظاهراتها بضرورة أن تكون مبادئ الثورة وأهدافها المرجعية التي لا يعلوها هدف أو اعتقاد لكل ثائر أو مقاتل للوصول إلى الدولة السورية الحرة المدنية الديمقراطية التي قدم ويقدم لأجلها آلاف الشهداء حياتهم.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *