بعد أن حصل ممثلي الثوره على مقعد في الجامعة العربية، خرج المتظاهرون اليوم في مختلف أنحاء البلاد ليهتفوا ويوصلوا اصواتهم للعالم بإن أي تمثيل لسوريا لا يعني شيئا إذا لم يتوقف شلال الدم, وبأنهم ماضون في ثورتهم وفاء لدماء الشهداء ودموع أمهات المعتقلين والمغيبين.


بعد أن حصل ممثلي الثوره على مقعد في الجامعة العربية، خرج المتظاهرون اليوم في مختلف أنحاء البلاد ليهتفوا ويوصلوا اصواتهم للعالم بإن أي تمثيل لسوريا لا يعني شيئا إذا لم يتوقف شلال الدم, وبأنهم ماضون في ثورتهم وفاء لدماء الشهداء ودموع أمهات المعتقلين والمغيبين.

فقد وثقت لجان التنسيق المحلية في سوريا /244/ مظاهرة خرجت في مختلف المدن والمناطق السورية، كان أكبرها لليوم في دير الزور حيث خرجت /63/ مظاهرة، حيث أكد فيها المتظاهرون أن تمثيلهم في أي محفل دولي لا يعني أي شيء أن لم يتوقف شلال الدم في سوريا. في حلب خرجت /52/ مظاهرة طالب بها المتظاهرون المعارضه الخارجية بالتنسيق بشكل أفضل مع نشطاء الداخل لتحقيق أهداف ثورة الحرية والكرامة سويا. أما في إدلب فقد انطلقت /39/ طالب من خلالها الثوار القمة العربية بالاهتمام بشكل أفضل بالشأن السوري. أما في حماه، فقد خرجت المظاهرات في /31/ نقطة هتف فيها المتظاهرون للجيش الحر وكل من يدعم الثورة السورية. أما في دمشق وريفها فقد خرجت /29/ مظاهرة حيا فيها المتظاهرون الشهداء والمعتقلين وجددوا العهد بإن يكملوا ما بدأوه وأن يحافظوا على أخلاق الثوره. درعا خرجت في /12/ مظاهرة حيا فيها الثوار الجيش الحر الذي حرر معظم الأراضي في حوران. تلتها حمص في /8/ مظاهرات أكد بها المتظاهرون على احترام حريات الآخرين. أما في الرقة فقد خرجت /6/ مظاهرات هتف بها المتظاهرون للدولة المدنية التي تحفظ جميع حقوق السوريين، وفي الحسكة خرجت /4/ مظاهرات طالب من خلالها المتظاهرون بوقف جميع أنواع القتل والتعذيب بحق المدنيين السوريين.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *