عقد المجلس المركزي لرابطات المعلمين في المدارس الرسمية الإبتدائية والمتوسطة إجتماعا في مقره ناقش خلاله المجتمعون، المعطيات والتطورات التي حصلت والمتعلقة بتحقيق المطالب، وخصوصا مشروع قانون الأربع درجات، وأقدمية سنة خدمة في التدرج الذي رفع الى مجلس الوزراء بتاريخ 7/9/2011 ، وما زال حتى تاريخه غير مدرج على جدول أعمال المجلس المذكور. واستعرض المجتمعون الإتصالات التي جرت اخيرا من أجل الإسراع بإقرار مشروع القانون قبل اللجوء الى تنفيذ خطوات سلبية خاصة اللقاء الذي حصل اخيرا مع مستشار وزير المالية الوزير محمد الصفدي الموجود خارج البلاد.


عقد المجلس المركزي لرابطات المعلمين في المدارس الرسمية الإبتدائية والمتوسطة إجتماعا في مقره ناقش خلاله المجتمعون، المعطيات والتطورات التي حصلت والمتعلقة بتحقيق المطالب، وخصوصا مشروع قانون الأربع درجات، وأقدمية سنة خدمة في التدرج الذي رفع الى مجلس الوزراء بتاريخ 7/9/2011 ، وما زال حتى تاريخه غير مدرج على جدول أعمال المجلس المذكور. واستعرض المجتمعون الإتصالات التي جرت اخيرا من أجل الإسراع بإقرار مشروع القانون قبل اللجوء الى تنفيذ خطوات سلبية خاصة اللقاء الذي حصل اخيرا مع مستشار وزير المالية الوزير محمد الصفدي الموجود خارج البلاد.

واستغرب المجتمعون التأخير في تحديد موعد مع رئيس الحكومة لمناقشة المطالب معه. واكد المجلس المركزي إستعداده القيام بكل ما يلزم من خطوات من أجل تحقيق مطلبه كما اكد إعتماده العمل على خطين: متابعة الحوار والقيام بكل ما يلزم من مراجعات ولقاءات تذليلا للعقبات، وتسهيلا لتحقيق الأربع درجات، وأقدمية سنة خدمة في التدرج. وتنفيذ الخطوات التصعيدية عند الضرورة لتحقيق المطالب بدءا بالإضراب مرورا بالإعتصام وصولا الى التظاهر. ودعوة الجمعيات العمومية في جميع المدارس الرسمية الإبتدائية والمتوسطة لإقرار التوصية بتنفيذ خطوات التحرك المعلنة سابقا ،على أن تعقد هذه الجمعيات ما بين 29/9/2011 و10/10/2011.

واشار الى انه في حال إستمرار المماطلة والتأخير وفي حال عدم إقرار مشروع قانون الأربع درجات من قبل مجلس الوزراء وتحويله الى مجلس النواب. وبعد تلقي ردود الجمعيات العمومية يعقد المجلس المركزي مؤتمرا صحافيا في مقره يوم الإثنين المقبل للاعلان عن الخطوات التصعيدية المقرة من قبل المعلمين في جمعياتهم العمومية، وكذلك الاعلان عن لائحة الإجراءات التي ستعتمد من قبل المجلس المركزي لإجراء انتخابات الرابطة الموحدة للمعلمين.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *