لأن تحرّك هيئة التنسيق النقابية هو تحرّك نقابي مستقل يهدف الى استعادة حق وهو تصحيح الأجور الذي تغاضت عنه الحكومات المتعاقبة منذ أكثر من 16 عاماً. لم يحصل الموظفون والموظفات ولا المتعاقدون والمتعاقدات أو الأجراء أو المتقاعدون والمتقاعدات في القطاع الرسمي ولا الأساتذة في الرسمي والخاص على تصحيح أجور بالرغم من نسبة التضخم التي تجاوزت 110% خلال هذه الفترة.

تصحيح الأجور هو حقّ، السلسلة حقّ وهي الضابط الأساس لإستمرارية جسم الوظيفة الإدارية الرسمية ومؤسسات القطاع العام.


لأن تحرّك هيئة التنسيق النقابية هو تحرّك نقابي مستقل يهدف الى استعادة حق وهو تصحيح الأجور الذي تغاضت عنه الحكومات المتعاقبة منذ أكثر من 16 عاماً. لم يحصل الموظفون والموظفات ولا المتعاقدون والمتعاقدات أو الأجراء أو المتقاعدون والمتقاعدات في القطاع الرسمي ولا الأساتذة في الرسمي والخاص على تصحيح أجور بالرغم من نسبة التضخم التي تجاوزت 110% خلال هذه الفترة.

تصحيح الأجور هو حقّ، السلسلة حقّ وهي الضابط الأساس لإستمرارية جسم الوظيفة الإدارية الرسمية ومؤسسات القطاع العام.

لذلك ندعوكم للوقوف معنا في الحملة التضامنية مع هيئة التنسيق النقابية دعماً لحقوق 250 الف مواطن ومواطنة، من أجل تحقيق جزء من العدالة الإجتماعية المرجوّة، كما من أجل الدفاع عن القطاع العام كجسم وظيفي تقوم عليه كل مؤسسات الدولة.

وندعو جمعيات المجتمع المدني الى المشاركة النشطة في دعم مطالب هيئة التنسيق النقابية من خلال رسائل تدعو المواطنين والمواطنات والناشطين والناشطات لتلبية دعوة هيئة التنسيق النقابية للتظاهر يوم الخميس 21 آذار اثناء انعقاد مجلس الوزراء، والمساهمة في نشاطات صفحة ” دعما لهيئة التنسيق النقابية” على الفايسبوك.
المرصد اللبناني لحقوق العمال والموظفين

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *