عقد الأساتذة المتعاقدون في كلية الإعلام والتوثيق – الفرع الثاني، في العاشرة صباح اليوم، جمعية عمومية تناولوا فيها ملف التفرغ، وذلك بمشاركة أساتذة متفرغين وعدد من الطلاب.

وتحدثت الدكتورة ماري- نويل الخوري فأكدت “إستمرار الإضراب المفتوح وعدم تسليم أسئلة إمتحانات الفصل الأول”، مناشدة “الرؤساء الثلاثة التدخل لحلحلة أمور الجامعة اللبنانية وأولها إقرار ملف التفرغ”.

وأشارت ممثلة الأساتذة المتفرغين في الكلية الدكتورة غلاديس سعاده عازار إلى “تفهم الحق المطلبي للأساتذة المتعاقدين ودعمهم والتنسيق مع رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية”.


عقد الأساتذة المتعاقدون في كلية الإعلام والتوثيق – الفرع الثاني، في العاشرة صباح اليوم، جمعية عمومية تناولوا فيها ملف التفرغ، وذلك بمشاركة أساتذة متفرغين وعدد من الطلاب.

وتحدثت الدكتورة ماري- نويل الخوري فأكدت “إستمرار الإضراب المفتوح وعدم تسليم أسئلة إمتحانات الفصل الأول”، مناشدة “الرؤساء الثلاثة التدخل لحلحلة أمور الجامعة اللبنانية وأولها إقرار ملف التفرغ”.

وأشارت ممثلة الأساتذة المتفرغين في الكلية الدكتورة غلاديس سعاده عازار إلى “تفهم الحق المطلبي للأساتذة المتعاقدين ودعمهم والتنسيق مع رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية”.

كذلك، كانت مداخلات لعدد من الطلاب أكدوا فيها “دعمهم لموقف الأساتذة المتعاقدين وتضامنهم معهم، حتى ولو تطلب الأمر أن يمتعنوا عن تقديم الإمتحانات”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *