استقبل رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان غسان غصن مع أعضاء من هيئة مكتب المجلس التنفيذي، قبل ظهر اليوم في مقر الاتحاد، وفدا موسعا من مختلف المحافظات اللبنانية ضم رؤساء وأعضاء نقابات وتعاونيات صيادي الأسماك.

وقد عرض الوفد لمعاناة صيادي الأسماك وطبيعة المهنة وحقهم بالانتساب إلى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي خصوصا في ظل التدهور المعيشي ومتطلبات الطبابة والاستشفاء والأوضاع الاقتصادية الصعبة وتراجع مردود هذه المهنة.


استقبل رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان غسان غصن مع أعضاء من هيئة مكتب المجلس التنفيذي، قبل ظهر اليوم في مقر الاتحاد، وفدا موسعا من مختلف المحافظات اللبنانية ضم رؤساء وأعضاء نقابات وتعاونيات صيادي الأسماك.

وقد عرض الوفد لمعاناة صيادي الأسماك وطبيعة المهنة وحقهم بالانتساب إلى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي خصوصا في ظل التدهور المعيشي ومتطلبات الطبابة والاستشفاء والأوضاع الاقتصادية الصعبة وتراجع مردود هذه المهنة.

وأكد رئيس الاتحاد أن “موضوع الانتساب لصندوق الضمان هو حق اجتماعي لكافة العمال في لبنان أكانوا أجراء مرتبطين بصاحب عمل أو عمال في القطاعات غير المنظمة أو ممن يعملون لحسابهم، ولطالما عمل الاتحاد من أجل إنجازه أسوة بشرائح واسعة أخرى التي تبنى الاتحاد مطلبها المماثل لعمال البلديات ومزارعي التبغ ومختلف فئات المياومين والمتعاقدين وهو توجه من الاتحاد لشمول التغطية الصحية لجميع المواطنين باعتبار أن الصحة هي رأسمال العمال”.

وشدد رئيس الاتحاد على “أهمية انتساب الصيادين إلى نقاباتهم وتعاونياتهم لتسهيل تحديد وتصنيف فئاتهم وذلك من أجل إنجاز الدراسات الضرورية التي تسهل مساعي وزير الزراعة الحاج حسين الحاج حسن وممثلي الاتحاد في مجلس إدارة الصندوق الوطني للضمان للتعجيل في إقرارها”.

وقد تقرر تشكيل لجنة متابعة من ممثلين عن النقابات والتعاونيات في كل المحافظات اللبنانية وإعداد مذكرة لرفعها إلى الجهات المعنية لمتابعتها من قبل الاتحاد وأعضاء اللجنة.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *