أعلن الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في بيان اليوم، تضامنه مع مطالب المعلمين والعاملين في القطاع العام “وحقهم المشروع في إقرار سلسلة الرتب والرواتب وممارسة حرياتهم النقابية في إطار مؤسسات نقابية مستقلة”. وأكد مجددا دعمه وتأييده ل”تحرك هيئة التسيق النقابية الذي دعت إليه في 27 و28 من الشهر الجاري”، داعيا جميع العمال والمستخدمين والشرائح العمالية والتربوية والنسائية والشبابية الى الانخراط في أوسع مشاركة في هذا التحرك”.


أعلن الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في بيان اليوم، تضامنه مع مطالب المعلمين والعاملين في القطاع العام “وحقهم المشروع في إقرار سلسلة الرتب والرواتب وممارسة حرياتهم النقابية في إطار مؤسسات نقابية مستقلة”. وأكد مجددا دعمه وتأييده ل”تحرك هيئة التسيق النقابية الذي دعت إليه في 27 و28 من الشهر الجاري”، داعيا جميع العمال والمستخدمين والشرائح العمالية والتربوية والنسائية والشبابية الى الانخراط في أوسع مشاركة في هذا التحرك”.

كذلك أعلن الاتحاد عودة وفده من تونس الذي ضم النقيب كاسترو عبد الله والنقابي علي بدير، حيث شاركا في أعمال الاجتماع الدولي للاتحادات والنقابات العربية والأوروبية، تحت عنوان “دور النقابات في التحولات الديمقراطية في الدول العربية”، والذي خرج بسلسلة توصيات، منها ادانة الاعتداءات الصهيونية على غزة، وتوصية خاصة بلبنان عبر رسالة موجهة الى رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان، جاء فيها:

“تعلن الاتحادات والنقابات العربية والأوروبية المجتمعة في تونس في الندوة الدولية حول “دور النقابات في التحول الديمقراطي في الدول العربية”، في تاريخ 19 و20 تشرين 2012، تضامنها مع الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان، ومع هيئة التنسيق النقابية، ورابطة العاملين في القطاع العام، في النضال من اجل تحسين الاوضاع المعيشية للطبقة العاملة والشعب اللبناني، وتطالب الدولة اللبنانية تطبيق مبادئ منظمة العمل الدولية ILO وبخاصة الاتفاقية رقم 87 فيما يخص حرية العمل النقابي واحترام حق التفاوض مع هذه الاطراف، واحترام حق العاملين في القطاعين العام والخاص في تنظيم نقابتهم بحرية واستقلالية من دون اي نوع من التدخلات والضغوط السياسية والطائفية”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *