إجتمعت لجنة الاساتذة المتعاقدين في الجامعة اللبنانية وأبدت تقديرها لمضمون بيان رابطة الاساتذة المتفرغين ولبيان رئيس وعمداء ومديري الجامعة الذين أكدوا تأييدهم ودعمهم لملف التفرغ.


إجتمعت لجنة الاساتذة المتعاقدين في الجامعة اللبنانية وأبدت تقديرها لمضمون بيان رابطة الاساتذة المتفرغين ولبيان رئيس وعمداء ومديري الجامعة الذين أكدوا تأييدهم ودعمهم لملف التفرغ.

وقالت في بيان اليوم، “إن إقرار ملف التفرغ صار ضرورة نظرا لحاجة الجامعة القصوى إلى هذه الكادرات العلمية والاكاديمية، وقد أتى بيانا الرابطة ورئاسة الحامعة والعمداء والمدراء لينصفا أكاديميا الاساتذة المتعاقدين بإنتظار إنصافهم من مجلس الوزراء، وإن الاضراب التحذيري الذي دعت إليه رابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة في مختلف فروع وكليات الجامعة اللبنانية هو وقفة تأييد ودعم لملف التفرغ ومفصل أساسي في مسيرة إصلاح الجامعة اللبنانية التي تنتظر من المسؤولين الاهتمام الجدي بملفاتها وقضاياها لتحسين أدائها واستمرار إعلاء شأنها”.

كما شكرت المواقف النقابية الجامعية “المؤيدة والمنصفة لقضية تفرغهم”، وناشدت رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي ومجلس الوزراء العمل على إقرار ملف تفرغهم دعما للجامعة الوطنية وريادتها”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *