طالب مجلس مندوبي رابطة موظفي الإدارة العامة، في بيان اصدره اثر اجتماع في قصر الاونيسكو، بدعوة من الهيئة الإدارية، “الحكومة بإحالة مشروع سلسلة الرتب والرواتب المتفق عليها، فورا ودون أي تأخير، إلى المجلس النيابي لإقرارها دون تقسيط، لأن آلية التقسيط تفرغ السلسلة من قيمتها الفعلية ومن مضمونها”.

وأعلن المجتمعون رفضهم “ربط إحالة مشروع السلسلة بتوفير الإيرادات، التي باتت حجة لفرض ضرائب إضافية تطال ذوي الدخل المحدود، وحجة لتأمين الإيرادات اللازمة لتغطية النفقات الإضافية في الموازنة، وذريعة لعدم إحالة مشروع السلسلة إلى المجلس النيابي لإقرارها”.


طالب مجلس مندوبي رابطة موظفي الإدارة العامة، في بيان اصدره اثر اجتماع في قصر الاونيسكو، بدعوة من الهيئة الإدارية، “الحكومة بإحالة مشروع سلسلة الرتب والرواتب المتفق عليها، فورا ودون أي تأخير، إلى المجلس النيابي لإقرارها دون تقسيط، لأن آلية التقسيط تفرغ السلسلة من قيمتها الفعلية ومن مضمونها”.

وأعلن المجتمعون رفضهم “ربط إحالة مشروع السلسلة بتوفير الإيرادات، التي باتت حجة لفرض ضرائب إضافية تطال ذوي الدخل المحدود، وحجة لتأمين الإيرادات اللازمة لتغطية النفقات الإضافية في الموازنة، وذريعة لعدم إحالة مشروع السلسلة إلى المجلس النيابي لإقرارها”.

ودان المجتمعون “حملة التهويل والتضليل على السلسلة التي تقوم بها الهيئات الاقتصادية وأرباب المال وكبار التجار الذين كانوا المسبب الرئيسي لكل الأزمات المالية والاقتصادية والمعيشية التي عاشها ويعيشها البلد”.

وأشار البيان الى انه “ومن أجل إحالة مشروع السلسلة سريعا إلى المجلس النيابي، ودفاعا عن كرامة جميع الموظفين، أكد المندوبون التزامهم بقرار هيئة التنسيق النقابية بتنفيذ الإضراب العام الشامل نهار الأربعاء الواقع فيه 10 تشرين الأول 2012 في جميع الإدارات العامة والمحافظات والقائمقاميات والبلديات، وعلى المشاركة الفعالة في التظاهرة المركزية التي ستنطلق الساعة الحادية عشرة من نفس اليوم من ساحة الاونيسكو مرورا بالصنائع وباتجاه السراي الحكومي”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *