اعتصم بعد ظهر اليوم، أمام مؤسسة “السبينس” في الأشرفية عدد من أصدقاء عمال “السبينس – لبنان” انضم اليهم الوزير السابق شربل نحاس وممثلون ورؤساء عن كافة النقابات في لبنان إضافة الى ممثل الاتحاد الدولي للنقابات في لبنان، وذلك دعما لعمال “سبنيس” في تأسيس نقابة لهم، وتجمع الناشطون حاملين اللافتات المناهضة لقرارات مدير ال”سبينس” مايكل رايت في صرف الموظفين سمير طوق وميلاد بركات من العمل نتيجة نشاطهما النقابي.

بيان

اعتصم بعد ظهر اليوم، أمام مؤسسة “السبينس” في الأشرفية عدد من أصدقاء عمال “السبينس – لبنان” انضم اليهم الوزير السابق شربل نحاس وممثلون ورؤساء عن كافة النقابات في لبنان إضافة الى ممثل الاتحاد الدولي للنقابات في لبنان، وذلك دعما لعمال “سبنيس” في تأسيس نقابة لهم، وتجمع الناشطون حاملين اللافتات المناهضة لقرارات مدير ال”سبينس” مايكل رايت في صرف الموظفين سمير طوق وميلاد بركات من العمل نتيجة نشاطهما النقابي.

بيان
والقت الناشطة في المرصد اللبناني لحقوق العمال والموظفين فرح قبيسي بيانا جاء فيه: “نحن جميعة أصدقاء عمال السبينس – لبنان (قيد التأسيس) جئنا نعلن من أمام مركز السبينس – ألاشرفية أننا كناشطات وناشطين وحقوقيات وحقوقيين وعاملات وعمال ونقابيات ونقابيين من كل المشارب والمواقع، ندعم معركة تأسيس النقابة في السبينس ونعتبرها معركتنا ومعركة كل مواطن يطمح للعيش بكرامة”.

اضاف: “جئنا نعلن رفضنا القاطع لأي محاولة تستهدف النيل من حق العمال والعاملات في التنظيم النقابي وفي الدفاع عن حقوقهم ومصالحهم. إن صرف سمير طوق وميلاد بركات من العمل نتيجة نشاطهما النقابي هو إدانة للسلطة السياسية التي تتقاعس في تطبيق القوانين خدمة لمصالح المستأثرين بالثروة. ونحمل وزارة العمل المسؤولية الكاملة عن سلوك إدارة الشركة ونعتبر أن التأخير المتعمد في إعطاء الترخيص للنقابة هو بمثابة غطاء سياسي تحتمي تحته الشركة لتمارس ظلمها”.

وتابع: “نطالب الشركة بالرجوع الفوري عن الاجراءات الانتقامية التي اتخذتها بحق النقابيين سمير طوق وميلاد بركات وإعادتهما الى عملها من دون شروط وسنكون للشركة بالمرصاد ونستخدم كل الخيارات المتاحة لدعم نضال العمال في سبينس وفي كل لبنان لاستعادة حقوقهم فكلما زدتم الضغط على العمال كلما صعدنا من تحركاتنا استنكارا له”.

بدوره اكد نحاس “متابعة التحرك لإعادة الموظفين الى المؤسسة وأن يكون هذا الاعتصام عبرة الى كل من تسول له نفسه في اتخاذ أي قرار تعسفي بحق أي موظف أو نقابي”.

وكان ميلاد طوق المصروف من عمله أعلن أن “مدير السبينس اجنبي ويعمل في المؤسسة دون إجازة عمل من سنين طويلة وقد عمل على تقديم طلب إجازة عمل من وزير العمل الحالي بعد عملية الصرف”.

كما وزع خلال الاعتصام بيان صادر عن الاتحاد الدولي للنقابات العمالية اعرب فيه عن “قلقه البالغ ازاء ما يتعرض له عمال مؤسسة سبينس”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *