ينعى ائتلاف شباب اليسار البحريني الشهيد أحمد اسماعيل ٢٢ عاما من منطقة سلماباد اليوم، ويرسل رسالة تعزية إلى عائلته ويرى فيه بطلا في الصمود ونجما سطع بين شباب البحرين المناضل.

يرى إئتلاف شباب اليسار البحريني إن هذا السلوك الممنهج للقتل، هو مؤشر واضح وخطير على فقدان حالة الأمن والاستقرار وهو دليل واضح على ان هذه السلطة ليست لديها أي نوايا اصلاح سياسي في البلاد. وهو استهداف لحل الأزمة وقد يقود البلد الى تصعيد أمني.


ينعى ائتلاف شباب اليسار البحريني الشهيد أحمد اسماعيل ٢٢ عاما من منطقة سلماباد اليوم، ويرسل رسالة تعزية إلى عائلته ويرى فيه بطلا في الصمود ونجما سطع بين شباب البحرين المناضل.

يرى إئتلاف شباب اليسار البحريني إن هذا السلوك الممنهج للقتل، هو مؤشر واضح وخطير على فقدان حالة الأمن والاستقرار وهو دليل واضح على ان هذه السلطة ليست لديها أي نوايا اصلاح سياسي في البلاد. وهو استهداف لحل الأزمة وقد يقود البلد الى تصعيد أمني.

ان هذه صورة اخرى من جرائم النظام البحريني وهو الحقيقة والبرهان على بربرية النظام الذي يؤكد الفساد الأمني والعسكري، فمثل هذه الاحداث والجرائم هو دليل تورط افراد من الأمن والعسكرين والذي يلزم استجوابهم والتحقيق معهم.

إننا نحمل السلطة البحرينية وأجهزتها الأمنية مسؤولية فقدان الأمن وقتل المواطنين العزل وإستهداف الشباب بالرصاص الحي، ومسؤولية تردي الوضع الأمني والإستقرار الإقتصادي والسياسي في البحرين.

كما ندعو كافة جماهير الشعب إلى المشاركة الواسعة في مراسم تشييع الشهييد وحضور فعالية التضامن اليوم مع الحقوقي عبد الهادي الخواجة الذي يدخل يومه ٥١ مضربا عن الطعام في ظل هذا الصمت الدولي وخصوصا الدولة التي يحمل جنسيتها الدنمارك.

ان هذا الشعب الذي اشعل فتيل الثورة لن يتخلى عن مطالبه وحق تقرير مصيره وماض في درب النضال الوعر من اجل وطن حر وشعب سعيد.

المجد والخلود لشهداء الوطن

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *