تحقيقات

عدنان طباجة

خسر عامل المتعهد في "مؤسسة كهرباء لبنان" أحمد علي شعيب في تاريخ 10 شباط 1999، نصف وجهه الأيسر، ومن ضمنه عينه وأذنه وخدّه، وأجزاء من ذقنه ورقبته وفكه، إضافة إلى إصابته بحروق بالغة في الظهر والبطن وتلفٍ في الأعصاب وآلام مبرحة. ولا يزال بحاجه لعمليات جراحية عدة.

شعيب، الذي يحمل هذا الوجع كله، كان يؤدي في ذاك التاريخ، واجبه في العمل على خط التوتر العالي (قوة 15 ألف فولت) في بلدة قعقعية الجسر في منطقة النبطية، عندما صعقه التيار الكهربائي لينتج ما أنتج من إصابته في وجهه ورأسه وجسده من جروح بليغة.

أدخل شعيب إلى العديد من المستشفيات للمعالجة التي امتدت أشهراً ثم إلى سنوات طويلة، على نفقة أهله ورفاقه من "عمّال المتعهد"، الذين كانوا يتبرعون له على قدر إمكانياتهم من دوائر المؤسسة في المناطق كافة، بل ويجهدون في تأمين المساعدات...

غزت الشائعات العمال السوريين في الضاحية الجنوبية لبيروت، فغادر عدد كبير منهم إلى الأراضي السورية خلال الأيام الثلاثة الماضية. الروايات المتعددة لحالات اعتداء قيل إنها تزايدت بعد حادثة خطف أحد عشر لبنانياً في سوريا، سرت بين العمال السوريين كالنار في الهشيم، بالرغم من أن معظمهم سمع ولم يرَ. وقد بدا عسيراً البحث عن الشغيلة السوريين في الضاحية الجنوبية (عاصم بدر الدين) أمس. تفترض مسبقاً وجود المئات منهم. تسأل الرجل الجالس في مواجهة ساحة القدس في البرج عن مكان تجمهرهم. يدلك إلى أقرب مكان. تحت جسر كميل شمعون. يقول إنهم كثر هناك. لم يعتد بعد سكان المنطقة على قلة حضورهم. لا تجد تحت الجسر إلا ما لا يزيد عن عشرين عاملاً. ينتظرون مُشغّلاً. يمتنعون في البداية عن الحديث.

يقدمون أخيراً واحداً منهم ينطق باسمهم. يريد أن يقول الكثير. يوحي بذلك...

فرح قبيسي

نحن اليوم أمام واحدة من أهم التحركات العمالية التي شهدها لبنان منذ انتهاء الحرب الأهلية، فهي "ثورة" بحسب تعبير أحد العمال، وإن كان في القول مبالغة، فإن هذا الحراك بالفعل سيفتح الطريق أمام "انتفاضة" تشمل الآلاف من المياومين وجباة الإكراء وعمّال المتعهّد والمتعاقدين في الجامعة اللبنانية والمدارس الرسمية وقوى الأمن الداخلي والوزارات والصناديق والهيئات والمنظمات الحكومية وغير الحكومية والعاملين بالساعة في إدارات الدولة ومؤسساتها ومرافقها.

منذ أكثر من شهر، بدأ العمال المياومون وجباة الإكراء في مؤسسة كهرباء لبنان إضرابهم مطالبين بتثبيتهم في ملاك المؤسسة. إضراب شمل جميع المياومين والجباة البالغ عددهم حوالي 2300 في شتى أنحاء الجمهورية اللبنانية من جنوبها إلى شمالها مرورا بعاصمتها. وفي مواجهة حراكهم لم تستثن الحكومة أي وسائل ضغط إن...

رشا أبو زكي

يصعب اختصار أكثر من 2000 مياوم، يصعب التعرف إلى همومهم كلها، على طباعهم وأخلاقهم. ولكن، لا يمكن ملازمة مئات المعتصمين لأيام، من دون التأكد من أن هؤلاء ليسوا بـ«زعران»، بل أشخاص مظلومون يريدون حقهم بالتوظيف بعد 20 عاماً من الخدمة كالرق. الحكومة لا تعرفهم، إلا أن استنابات قضائية صدرت بحق عدد منهم. مئات المياومين مهدّدون بالبطالة والتشرد، وهذا لا يكفي... المطلوب إرهابهم بالملاحقة القضائية!

يوم أول من أمس، استفاق المياومون على خبر جديد يزيد همومهم هماً. إيلي موسى، عمره 32 عاماً، مياوم منذ 12 عاماً في مؤسسة الكهرباء، أصيب بصقعة كهربائية على أحد أعمدة التوتر العالي في منطقة مغدوشة. تقرير مستشفى حمود في صيدا يشير إلى تعرض إيلي لحروق شديدة في القدمين واليدين، مع احتمال بتر أحد أصابعه. إيلي لم يخرق تضامنه مع زملائه المياومين للمطالبة...

سعدى علوه

عيد المسودة شبه النهائية لمشروع قانون «حماية النساء من العنف الأسري»، التي حصلت «السفير» على نسخة منها، رسم الخطوط الحمراء التي تحكم العمل التشريعي وتنظيم حياة المواطنين في لبنان.

مِن نسف فلسفة القانون بحد ذاته، وتعميمه على أفراد الأسرة كافة ومنع تخصصه بالإناث، إلى مسألة تجريم الإكراه على الجماع، وتدابير الحماية والخلاف في شأن الحضانة ومفهوم «القيمومة»، وصولاً إلى منح الأولوية والكلمة الفصل لقوانين الأحوال الشخصية والمحاكم الدينية، يبدو جلياً أن الهامش الذي يتحرك فيه المشرّع اللبناني لا يتخطى سقف الطوائف والأديان.

وعليه، أشارت مديرة «منظمة كفى عنفاً واستغلالاً» زويا روحانا، لـ«السفير»، إلى أن بعض التعديلات كما ترد في المسودة النهائية «تعطل تطبيق مشروع القانون وتفرغه من مضمونه»، مشيرة إلى أن «التحالف الوطني الذي يتبنى...

رشا أبو زكي

تشهد مؤسسة كهرباء لبنان تحركاً غريباً من نوعه، تحركاً يجمع كافة المناطق، في وحدة عمالية مطلبها واحد: «لا لصرفنا من العمل، نعم لتثبيتنا». 2500 مياوم أعلنوا أمس تصعيد تحركاتهم السلمية. المياومات أصواتهن ارتفعت مع الزملاء، تحلقن حول النار التي اشتعلت في حرم المؤسسة وخارجها. «نون» الكهرباء رفعت الصوت ضد الظلم. فهل من يسمع؟

سؤال وُجِّه إلى راﺋﺪ فضاء، عن أجمل مشهد رآه في كوكب الأرض، أجاب: «لبنان». سألوا باستغراب: ليش؟، ردّ رائد الفضاء: «ﻟﺒﻨﺎن من الفضا ﻣﺘﻞ ﺷﺠﺮة اﻟﻤﯿﻼد ٥ دﻗﺎﺋﻖ ﺑﯿﻀﻮي و ٥ دﻗﺎﺋﻖ ﺑﯿﻄﻔﻲ».
(عن صفحة فرح جمال الدين على الفايسبوك)

وزارة الطاقة والمياه في لبنان ظالمة. تظلم 4 ملايين لبناني منذ عشرات السنوات، بتقنين كهربائي امتصّ مليارات الدولارات من جيوب الناس، بلا أي جدوى. تظلم 2500 مياوم لم تعمل على تثبيتهم منذ...

رشا أبو زكي

المستأجرون القدامى على أعصابهم. لجنة الادارة والعدل النيابية تسرب بعض البنود التي تم الاتفاق عليها في مشروع قانون تحرير الايجارات القديمة. منها اضافة زيادات كبيرة على الايجارات خلال 6 سنوات، على أن يحق للمستأجر تجديد عقد الايجار وفق الاسعار المعتمدة في السوق لثلاث سنوات اضافية، وبعدها يمكن للمالك طرد المستأجر.

موضوع الايجارات القديمة شائك. حوالي 180 ألف وحدة سكنية (وفق لجنة الدفاع عن المستأجرين) تسكنها آلاف العائلات، عائلات معظمها من كبار السن، ونحو 65 في المئة منهم فقراء، يدفعون مبالغ قليلة جداً كبدل ايجار. أصحاب هذه المباني أيضاً مظلومون ببدل الايجار الزهيد الذي يحصلون عليه. ايجاد حل لمشكلة سكن المستأجرين في ظل الاسعار القياسية للشقق السكنية في لبنان، في مقابل انصاف المالكين، يقع على عاتق السلطة اللبنانية.

الا أن مجلس...

رشا أبو زكي

ماذا ينتظر وزير الطاقة والمياه، جبران باسيل، ومعه مجلس إدارة مؤسسة الكهرباء (وبقية السلسلة) من عمال يعملون كالرقّ في المؤسسة منذ أكثر من عشر سنوات، من دون تثبيتهم ولا إدخالهم في الضمان الاجتماعي؟ لا بل ماذا ينتظرون بعدما تعاقدت الوزارة مع شركات وأدرجت في العقود إمكان صرف 2500 مياوم بعد 3 أشهر من «تجريبهم»؟ على الأقل، يجب ألاّ ينتظروا الورود!

في حرب الكبار، لا يموت إلا الصغار. هذه حال عمال جباة الإكراء والعمال المياومين (يتقاضون رواتبهم عن كل يوم عمل) في مؤسسة الكهرباء. الزعماء السياسيون يختلفون على الحصص فوق، فيبقى 2500 عامل منذ ما بين 10 سنوات إلى 20 سنة بلا أي ضمانات اجتماعية، تحت التهديد بالصرف الجماعي في نهاية حزيران المقبل. شائعة ظهرت على إحدى شاشات التلفزة، مفادها أن المياومين يهددون بحرق المركز الرئيسي لمؤسسة الكهرباء....

كامل صالح

علمت «السفير» أن إحدى «شركات مقدمي الخدمات» (sp) الثلاث في «مؤسسة كهرباء لبنان»، بدأت تفكر جدّياً بإنهاء عقدها مع المؤسسة، وذلك على خلفية إصرار العمّال المياومين وجباة الإكراء في المؤسسة على الاستمرار في اعتصامهم حتى اقرار مشروع قانون تثبيتهم في ملاك المؤسسة، ومنعهم في الوقت نفسه، مندوبي الشركات من دخول دوائر المؤسسة في بيروت والمناطق للتعرف إلى تفاصيل العمل فيها وآلياته، وكيفية وضع المكاتب والعمّال وعددهم والمهام المترتبة عليهم، تمهيداً لاستلامها في شهر حزيران المقبل.

وفيما يشارك حوالي ألفي عامل بالاعتصام المفتوح، كشفت مصادر الجباة والمياومين لـ«السفير» عن تدهور الوضع المالي للمؤسسة سريعاً، «فبعدما أعادت المصارف حوالي 13 شيكاً في الأسبوعين الماضيين لعدم وجود أرصدة لها، تراجعت مداخيل الصناديق في الدوائر إلى أكثر من 95 في المئة...

فاتن الحاج

لم يحدّد وزير التربية، حسان دياب، موعداً لأساتذة التعليم الرسمي وموظفي الدولة المتعاقدين في الجامعة اللبنانية، رغم مضيّ 25 يوماً على طلب لجنتهم اللقاء به. دياب كان يحضر، أمس، اجتماعاً للجنة المال والموازنة النيابية عندما اعتصم الموظفون ـــ المتعاقدون أمام وزارته، في إطار حراكهم الرافض لإسقاط أسمائهم من ملف التفرّغ.

أكثر من ذلك، اضطر هؤلاء إلى الانتظار في الخارج قبل أن يؤذن لهم بدخول المبنى. أما رسالتهم إلى الوزير فتسلّمتها مديرة مكتبه نجاح عالم.

في الاعتصام، رأى د. حسن اسماعيل، باسم لجنة متابعة القضية، أننا «اجتزنا نصف الطريق للوصول إلى حقنا، بعدما جمّد حراكنا الملف وأعاده إلى وزارة التربية». أما المعتصمون فجدّدوا استنكارهم للحجج الواهية لاستثنائهم. فأن يقال إنّهم مؤمّنون وظيفياً فهذا، كما يقولون، رأي خاطئ واستنسابي، لأن...

رشا أبو زكي

طرابلس تشبه مخيّماً كبيراً... هكذا تعاملت الدولة مع ثاني أكبر مدينة في لبنان، عززت عزلتها وقطعت اتصالها بالأسواق الداخلية الأخرى وحرمتها من البنى التحتية الأساسية التي تعدّ شرطاً من شروط التنمية الاقتصادية والاجتماعية

ما تشهده طرابلس بين الحين والآخر ليس معزولاً عن واقعها الاقتصادي ـــ الاجتماعي، فالمؤشّرات كلّها تدلّ على أن عاصمة الشمال ومناطق المنية والضنية وعكار هي الأكثر حرماناً في لبنان، وهذه المؤشّرات موثّقة في دراسات صادرة عن الدولة اللبنانية ومنظمات دولية ومؤسسات محلّية. وعلى الرغم من الوضوح الفائض الذي يعتري هذه الصورة، لم تتحرّك الدولة منذ نهاية الحرب حتى اليوم باتجاه دمج هذه المنطقة وتمكينها من المحافظة على حدّ أدنى من الاستقرار، بل تعامل معها بعض السياسيين باعتبارها خزّاناً للفقراء يستعيرون منه جنوداً لمعاركهم،...

Syndicate content