المرأة والثورة

لجان التنسيق المحلية في سوريا

ليست المرة الأولى التي تكون فيها الخيارات المطروحة لتسمية الجمعة موضوعاً إضافياً للإنشقاق والانقسام. ولا زال الخلل في آلية اعتماد اسم الجمعة يؤدي إلى تسميات بائسة وذات دلالات متناقضة وغير محسوبة، بل إلى تسميات ضد ثوابت الثورة الأصيلة.

إننا في لجان التنسيق المحلية في سوريا -كالعديد من الجهات الثورية- إذ نغض النظر في معظم الأحيان عن بعض التسميات الهزيلة حفاظاً على وحدة الصفّ، نرى أن كثيراً من التطورات والأحداث تستحق لفت النظر لها بتسمية الجمعة.

وسنختار لهذه الجمعة 8 آذار 2013 أن نكرم المرأة السورية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة. وندعو الناشطين لمشاركتنا في مظاهراتنا ونشاطاتنا الثورية وسائر أدواتنا الإعلامية تحت عنوان (جمعة المرأة السورية الثائرة).

وبهذه المناسبة نعيد دعوة جميع القوى الثورية إلى الكفّ عن ترديد...

هندة هندود
وليد ضو

هندة هندود صحافية ومدونة، بدأت نشاطها السياسي على الانترنت وفي المجتمع المدني منذ عام 2007

وليد ضو: بعد سنتين على بدء الثورة في تونس، ما هي قراءتك لمجريات هذه الثورة؟
هندة هندود:
تحليل الوضع السياسي في تونس بعد سنتين من الثورة ليس بالأمر الهين فالأمور معقدة ولا أحد يستطيع أن يرى بوضوح ما سيؤول إليه البلد بعد وقت قصير.

ولكنني أستطيع أن أجزم في العموم أن ثورة الكرامة والحرية سُرقت من الشباب الذي قام بها وأسقط الديكتاتور "بن علي" في الفترة بين 17 ديسمبر|كانون الأول 2010 و21 فيفري|شباط 2011 (أحداث القصبة التي فرضت مطالب الشعب في حكومة خالية من أزلام النظام وانتخابات سريعة لممثلي الشعب). تتعمد السلطة، إلى اليوم، إقصاء الشباب و المرأة والفئات المهمشة من المشاركة في اتخاذ القرار، رغم الدور الجبار الذي قاموا به...

عبير يحيى
وليد ضو

في ما يلي حوار شامل مع ناشطة في تيار الاشتراكيين الثوريين في مصر، حول دور المرأة والثورة في المنطقة بمناسبة يوم المرأة العالمي.

وليد ضو: منذ سقوط حسني مبارك واستلام المجلس العسكري الحكم، ومن بعده حركة الإخوان المسلمين، تشنّ حملة شرسة على المناضلات المصريات، هل يمكن أن تفسري لنا أسباب هذه الحملة، وهل يمكن وصفها بالمبرمجة؟
عبير يحيى:
المرأة المصرية ناضلت طويلاً خلال نظام مبارك سواء أكان ذلك من خلال الإضرابات ومن أهمها إضراب المحلة التي كانت مشاركة المرأة فيه بمثابة الشرارة الأولى، أو في المظاهرات المحدودة العدد قبل الثورة و لكن في الثورة وخصيصا في اعتصام التحرير الذي سبق سقوط مبارك وجدنا تلاحماً حقيقياً بين جميع فئات وطوائف الشعب المصري وتبين للجميع أن في الاضطهاد والثورة كلٌ سواء.

ثم جاء المجلس العسكري...

زكية محمود
وليد ضو

الرفيقة زكية محمود، مناضلة في صفوف تيار المناضل-ة بالمغرب، طالبة سابقة في فصيل الطلبة الثوريين، وعضوة أيضا في لجنة النساء بجامعة ابن زهر سابقا، وعضوة بجمعية أطاك المغرب.

وليد ضو: ما هو الدور الذي لعبته المرأة المغربية خلال الحراك الذي أطلقته حركة 20 فبراير/ شباط، وما هي العوائق التي حالت دون تطور هذا الحراك إلى صدام جذري مع النظام؟
زكية محمود:
سأحاول أن أوضح الدور الذي لعبته المرأة المغربية في دينامية 20 فبراير من خلال مستويين اثنين. يتجلى الأول في المشاركة الواسعة للنساء إلى جانب الرجال في هذا الحراك، خاصة في بعض المدن التي شهدت مسيرات واسعة كطنجة والدار البيضاء. تدل هذه المشاركة على توق النساء إلى الحرية والعدالة الاجتماعية والتحرر من نظام الاستبداد[ مشاركة من اجل المطالب العامة مع غياب مطالب خاصة بالنساء ]....

فرح قبيسي
وليد ضو

فرح قبيسي ناشطة نسوية وعضوة في المنتدى الاشتراكي- لبنان

وليد ضو: كيف ترين مشاركة المرأة في العمل النقابي بين الواقع والتحديات، خاصة لناحية حراك هيئة التنسيق النقابية وإدارات الدولة التي تحتوي على نسبة كبيرة من النساء؟
فرح قبيسي:
مشاركة المرأة في التظاهرات فاعلة ومؤثرة، لكن المرأة غير ممثَلة في القيادات النقابية. فالقطاع العام يجذب النساء لأنه يؤمن وظيفة ثابتة ودوام مريح يناسب المرأة المتزوجة. كما أن مهنة التعليم تجذب النساء. كما أن النقابيات تشارك بفعالية في الجمعيات العامة والتحريض على الإضراب. وهنا، أشير إلى أن إحدى النقابيات دعت إلى جمعية عامة داخل مدرستها، التي لم تكن تشارك في الإضرابات السابقة، أقر في هذه الجمعية الإضراب، واستضافت في المدرسة التي تدرس فيها نقابيين ساهموا في التشجيع على الإضراب.

...

يلدا يونس
ديالا حيدر
وليد ضو

في ما يلي حوار شامل مع يلدا يونس وديالا حيدر من المشرفات على صفحة انتفاضة المرأة في العالم العربي على الفايسبوك، حول المرأة والثورة في المنطقة بمناسبة يوم المرأة العالمي.

وليد ضو: لماذا أنشئت صفحة انتفاضة المرأة في العالم العربي؟
يلدا يونس، ديالا حيدر:
فكرة الصفحة نشأت مع انطلاق الثورات في العالم العربي، لتكون تجسيدا لأملنا بإحداث تغيير جذري، تغيير ثقافي واجتماعي، لا يقف عند حدود التغيير السياسي.

بعد ان صنعت النساء جنبا الى جنب مع الرجال الثورات التي أسقطت الانظمة الديكتاتورية في غير بلد عربي، ودفعن الثمن اعتقالا واذلالا وسحلا وكشوف عذرية وحتى اغتصابا، وجدن أنفسهن خارج العملية السياسية بعد نجاح الثورات التي في أحسن أحوالها لم تحقّق تقدما على مستوى حقوق المرأة، وفي أسوأ أحوالها سدّدت ضربة مرتدة للنساء...

يافا نصر
وليد ضو

في ما يلي حوار شامل مع مناضلة من داخل الثورة في سوريا، حول دور المرأة والثورة في المنطقة بمناسبة يوم المرأة العالمي.

وليد ضو: ماذا غيرت فيك الثورة؟ وهل تغير مفهوم الوقت عندك أيضا، بحيث أصبح يرتبط بتسارع وأحداث وأمكنة؟
يافا نصر: حسنا، البداية ستكون بسؤال صعب، قد لا أستطيع الإجابة عنه، كل شيء تغير منذ بداية الثورة. لكن أستطيع أن أقول ان أهم تغيير هو أنني قبل الثورة كنت إنسانة لا تملك الجرأة لتعرف أحلامها، الآن وبعد أن وقفنا في ساحات الصمت والذلّ سابقاً، ساحات الحرية المحتلة الآن أصبحت لدي الجرأة بالصراخ بها أمام السلاح: حرية! تغيّرْتُ إلى الأبد وسقط الأبد.
الوقت أصبح معرّفاً بأحداث لا علاقة لها برزنامة العالم: حصار درعا، جمعة 14 نيسان ومجزرة ساحة الحرية في دوما، وأول رفض ممنهج لمعالجة الجرحى، واقتحام...

زينب نزار
وليد ضو

في ما يلي حوار شامل مع ناشطة اشتراكية ثورية في السعودية، حول دور المرأة والثورة في المنطقة بمناسبة يوم المرأة العالمي.

وليد ضو: من أسباب الثورة في سوريا هو إرادة الثوار والثائرات التخلص من عبارة "سوريا الأسد" التي يفرضها النظام على الشعب هناك، ما هو موقفك من ذلك خاصة وأن البلد الذي تعيشين فيه أطلق عليه اسم "السعودية"، وبالتالي ما هو رأيك حيال فرض الرموز السياسية على الناس، وما هي السبل للتخلص منها؟
زينب نزار:
عندما ثار الشعب السوري، كانت ثورته في المقام الأول ثورة ضد النظام الشمولي، الذي قام على أساس ضمان تراكم رأس المال، عن طريق تحالفه مع البرجوازية السورية ورجال الأعمال، مما شكل دولة ينخرها النهب والفساد والاستغلال، وحيث سهلت هذه الدولة للطبقة البرجوازية المرتبطة بها عضويا تراكم ثرواتها، وكانت هناك عمليات ضخمة...

Syndicate content