الثورات العربية

مؤتمر حرية العراق

في يوم 8 أيلول تم اغتيال الصحفي هادي المهدي في منزله على يد عصابة غير مجهولة في منزله! إن الصحفي هادي المهدي عضو في مرصد الحريات الصحفية وأحد الناشطين في التظاهرات والاحتجاجات الجماهيرية السلمية. ولقد تم تهديد هادي المهدي عدة مرات منذ احتجاجات 25 شباط من قبل قوى أمنية مرتبطة بالحكومة.

إن اغتيال هادي المهدي عشية تظاهرات 9 ايلول هو رسالة واضحة من قبل الأطراف المرعوبة من الاحتجاجات الجماهيرية. وهي محاولة لإجهاض الاصوات المعترضة ضد الفساد والسرقة والطائفية والفقر التي تفرضها حكومة الفساد والمحاصصة على جماهير العراق.

ان تصريحات المالكي يوم أمس في مقابلة تلفزيونية مع قناة (الحرة) التي تزامنت مع اغتيال هادي المهدي بأن العراق لا يحتاج إلى ربيع عربي، لأن العراق مرّ عليه الربيع العربي، ولكل واحد له الحرية في الكتابة وإبداء رايه،...

التيار اليساري الوطني العراقي

اغتيال الصحفي والمخرج المسرحي والناشط التنسيقي لتظاهرات ساحة التحرير هادي المهدي على يد عصابات نوري السعيد الثاني.. اقدمت فرقة اغتيالات خاصة تابعة للعميل نوري السعيد الثاني و قبل يوم واحد من تظاهرات 09/09/2011 على اغتيال الشهيد هادي المهدي أحد أبرز قادة الحراك الجماهيري في بغداد، حيث وجد اليوم مقتولا في منزله الكائن في حي الكرادة الشرقية، وكان قد تعرض الى التهديد المباشر بالتصفية بعد أن رفض جميع المغريات التي قدمها نوري السعيد الثاني وجلاوزته.

إن سياسة القمع والاغتيالات لن توقف تصميم الجماهير على تصعيد الاحتجاجات وصولا الى الانتفاضة الشعبية، الهادفة إلى كنس الاحتلال وعملائه الطائفيين والعنصريين، وتحقيق اهداف الشعب العراقي في بناء الدولة الوطنية الديمقراطية التي تعبر عن الطبقات الشعبية.

الخلود لشهيد الشعب هادي المهدي...

فرج بيرقدار

لا أدري إن كنت أباً فاشلاً أم ناجحاً؟

في الحقيقة لم تتح لي ظروفي، أن أدخل هذا الامتحان إلى آخره.. فحين وُلِدتْ ابنتي تخفَّيت، وقبل أن تكمل الرابعة اعتقلتُ، ومضت السنوات الخمس الأولى من اعتقالي بدون أية أخبار أو زيارات، ومع ذلك.. أشعر أنني أب إلى حد البكاء.

في سنوات التخفي، كنت أراها بين حين وآخر.. أخاطبها باسمها، وتخاطبني بأحد أسمائي، التي تتبدل حسب الضرورات.

علَّمتها أن لا تناديني “بابا” أمام أحد، وكانت تلتزم بذلك تماماً، إلا في حالات الاحتجاج على شئ ما، كأن ترفض أمها الاستجابة لكامل رغبتها “الكازوزية” مثلاً، عندها تدير أسطوانة التهديد بشكل فحيح متصاعد:

بابا.. بابا.. بابا

ثم لا تتوقَّف، ما لم تتحقق رغبتها، أو تأخذ وعداً قاطعاً بتحقيقها.

بعد اعتقال أمها لم أرها إلا مرتين. أكثر ما كنت أخشاه،...

محمد علي الأتاسي

أكتب لك هناك حيث أنت. غير مهم أن كنت لا تستطيع أن تسمعني أو تقرأني، فرغم كل شيء لا يزال بإمكاني أخاطب سمير الفكرة والأمل. سمير الذي يزداد حياةً فينا في هذه الأيام التاريخية التي رحنا نودع فيها شقائنا العربي. هذا الشقاء الذي لخصته في كتابك الأخير بالعبارة الآتية: "العالم العربي هو ذلك المكان من الكرة الأرضية حيث يتمتع الإنسان بأقل فرص الفرح"

عزيزي سمير،
نعم في هذا العالم العربي القاتم والجامد، حيث الأمل كاد يموت فينا، وفي 17 ديسمبر 2010 اختار بائع خضار تونسي اسمه محمد بو عزيزي أن يحرق نفسه في الساحة العامة لبلدته سيدي بو زيد احتجاجا على الهوان الذي تعرض له على يد عناصر الشرطة.

وها نحن اليوم، بعد ثمانية أشهر تقريبا على هذا اللحظة التأسيسية التي خلقها البوعزيزي بإشعال النار بنفسه، أمام عالم عربي جديد، يضج فيه الأمل و...

حكيم الأندلسي

منذ أزيد من ستة أشهر، وبالضبط يوم 20 فبراير 2011، خرج عشرات الآلاف من المواطنين، أغلبهم شباب، في عشرات المدن والقرى على امتداد المغرب، معلنين رفضهم الاستمرار في الخنوع لنظام القهر والاستغلال، ومطالبين بأن تكون الدولة في خدمة الشعب وأن تتم محاسبة الفاسدين وناهبي المال العام، وأن يتم إقرار ديمقراطية حقيقية على جميع المستويات تكون فيها ممارسة السلطة مقرونة بالمحاسبة أيا كان من يمارسها.

رياح الثورة تهب على المنطقة
لقد اجتاح ربيع الشعوب المنطقة بكاملها، وهبت ريح الثورة لتسقط ديناصورات الاستبداد والفساد والعمالة، وكنست الثورات رؤوس أنظمة ظن الكثيرون أن قبضتها القمعية وأجهزتها البوليسية ستنجيها من السقوط، وانطلقت صيرورة ثورية ترفض الانصياع لمحاولات الالتفاف عليها وإيقافها عند حدود إسقاط الحاكم المستبد دون المساس بأركان...

هشام فؤاد

أعلن ممثلو 21 حركة وائتلافا وحزبًا من المشاركين فى جمعة تصحيح المسار اتفاقهم على رفع 8 مطالب فى مليونية غد، الجمعة، فى مقدمتها تغيير عدد من القوانين الصادرة مؤخرا، ومن بينها قانون انتخابات مجلسي الشعب والشورى والأحزاب، وقانون تجريم الاعتصام والتظاهر، وتطهير مؤسسات الدولة من الفاسدين، كما اتفقت الأحزاب والقوى السياسية فى مؤتمر لها مساء أمس الاربعاء على المطالبة بإقالة وزير الداخلية وإعادة هيكلة الوزارة بشكل حقيقي بعد فشلها في تحقيق الأمن للمواطن المصري، إضافة إلى المطالبة بإلغاء المحاكمات العسكرية والإفراج الفوري عن المعتقلين وإعادة محاكمة من صدرت ضدهم أحكام عسكرية أمام المحاكمات المدنية، وإصدار قانون استقلال القضاء قبل إجراء أي انتخابات مقبلة.

وأعلنت القوى المشاركة -ومن بينها الاشتراكيون الثوريون- أنها سترفع أيضا مطالب بطرد...

حزب العمال الديمقراطي - تحت التأسيس

رغم كل الوعود التى قدمها المجلس العسكرى للشعب المصرى بعد الاطاحة بالدكتاتور مبارك فى الحادي عشر من فبراير بانجاز مهام التحول الديمقراطي وخلق البيئة السياسية المناسبة لعملية تسليم السلطة من خلال مجلس تشريعي منتخب يعبر عن الجماهير الكاسحة من الشعب، فانه ظل يمارس سلسلة من السياسات وأصدر حزمة من التشريعات معادية للديمقراطية فى جوهرها وتسعى فى مجملها لاجهاض العملية الثورية فى مصر لصالح بقايا نظام مبارك وطبقته الحاكمة. تلك السياسات التى اشتملت على محاكمة أكثر من 12 ألف مواطن مدني أمام المحاكم العسكرية و ايداع المعارضين فى السجن الحربي وممارسات التعذيب والايذاء البدني والمعنوي للنشطاء السياسيين وفض الاعتصامات والاضرابات العمالية والطلابية بالقوة واقتحام الجيش لحرم جامعة القاهرة لأول مرة منذ عقود طويلة لفض اعتصام طلابي واصدار تشريع فاشي يجرم...

مركز الدراسات الاشتراكية (مصر)

هذه هي الإجابة المختصرة على كل من يتساءل عن أسباب العودة إلى التظاهر يوم الجمعة 9 سبتمبر 2011. ثار الشعب يوم 25 يناير من أجل إسقاط النظام فاضطر النظام إلى التضحية برأسه وبعض رموزه بعد ثمانية عشر يوما من استبسال شعبي في مواجهة الرصاص والغازات المسيلة للدموع وبعد ألف شهيد وأكثر من 800 جريح وبعد ثلاثة أيام أضرب فيها عمال مصر فشعر النظام بأن تكلفة رئيسه أصبحت أعلى من أن يتكبدها.. ففوجئ المصريون بأن الرئيس المخلوع يكاد يلقى نفس المعاملة المتميزة التي كان يلقاها قبل خلعه، الأمر الذي لم يتجسد فقط في التباطؤ في إلقاء القبض عليه وتقديمه إلى محاكمة عادلة وإنما أيضا في ظروف محبسه هو ونجليه ورموز نظامه والسرية التي تفرض تدريجيا على محاكمته..

ثار المصريون من أجل لقمة العيش فأصبحت أكثر ندرة وأغلى سعرا في وضع ترتفع فيه الأسعار في كل يوم...

ائتلاف اليسار السوري

بعد كل هذه الأشهر من الاحتجاج والتظاهر لازالت السلطة تحاول قمع الانتفاضة الشعبية بكل الوسائل في حركة طائشة، من الواضح أنها تشير إلى ارتباك شديد لديها نتيجة الإحساس بالعجز عن الحسم، وبعدم المقدرة على سحقها.

هذا يوضح صلابة الطبقات الشعبية، وقوة إرادتها التي تهدف إلى إسقاط النظام.

ولقد بذلت الشهداء ولازالت دون خوف أو تردد. وهي بذلك تؤكد بأنها قادرة على كسر قوة السلطة وإسقاطها. وأن استمرارها سوف يفضي حتماً إلى تحقيق هدفها الأول: الشعب يريد إسقاط النظام. حيث ليس من الممكن إلا أن تتفكك السلطة أمام هذه الصلابة، وأن تُسقط.

بالتالي ليس غير الطبقات الشعبية من سيحقق ذلك، دون أوهام حول أدوار أخرى، أو التوهم بأن الأفق أصبح مسدوداً بعد كل هذا الزمن. لكن لا بد من تطوير فاعلية الانتفاضة رغم كل القمع والقتل والاعتقال الذي يطال...

لا تتوقف إمكانية تنظيم الإضراب العام في مصر فقط على الدعوات المباشرة لإضراب قطاعات واسعة ومتنوعة من العمال وهي الدعاوى الموجودة بالفعل. فعندما تعلن شركة غزل المحلة التي تضم 20 ألف عامل مع عدد آخر من شركات الغزل والنسيج وأجزاء من قطاع التعليم والصحة والنقل والبريد ومنشآت صناعية وخدمية عزمها على الإضراب في توقيتات متقاربة جدا تنحصر بين العاشر والسابع عشر من سبتمبر فإننا أمام إمكانية مباشرة لتنظيم إضراب عام. فهذه القطاعات التي تضم مئات الآلاف من العمال ما إن تبدأ إضرابا حتى تشجع قطاعات أخرى للانضمام إلى الإضراب ليشمل قطاعات أوسع من الطبقة العاملة.

ولكن في نفس الوقت ليس الاشتراكيون الثوريون فقط من يدركون قيمة وأهمية وثقل الطبقة العاملة وقدرتها على قلب كل الموازين والحسابات كما فعلت من قبل. فالدولة الرأسمالية أيضا تدرك كل هذا وأكثر...

الاشتراكيون الثوريون (مصر)

لا أحد يستطيع تجاهل دور الطبقة العاملة ونضالها في التمهيد للثورة المصرية عبر إضراباتها البطولية في السنوات الخمس الأخيرة. ولا الدور الحاسم الذي قامت به الحركة العمالية في الأسبوع الأخير قبل خلع مبارك عندما عمت الإضرابات ربوع مصر وشلت النظام المخلوع. واليوم تتدخل الطبقة العاملة كعادتها في الوقت المناسب لتضع الثورة على طريقها. فها هي مراكز النضال العمالي تعلن عن الإضراب في الأيام القليلة القادمة دفاعا عن حق العمال في أجور عادلة وشروط عمل إنسانية وضد الفساد وسيطرة رجال نظام مبارك على المؤسسات والهيئات.

إن الإضرابات التي يستعد لها عمال مصر في غزل المحلة وشبين التعليم والصحة والطيران والنقل والبريد وغيرها من القطاعات العمالية المكافحة ليست فقط أحد حلقات الثورة المصرية العظيمة، بل هي أهم مراحل الثورة التي نادت بالكرامة والعدالة...

Syndicate content