ثقافة

نضال أيوب

إلى الشهيد باسل شحادة

كيف نشير إلى موضع جراحنا دون أن نتألم؟
كيف لدموعنا أن تجف وفي كل يوم يشيّع عشرات الشهداء؟!
كيف نقول للغصّة التي في الحلق أن تذهب، لأن باسل ما زال حاضرا بابتسامته؟
الشهداء لا يموتون.. يقطنون بنا، ونتألم بهم.
كم من الشهداء يستطيع القلب أن يتحمل دون خطر تحوله إلى مقبرة جماعيّة، تستنزفنا وتحولنا أشباحا للموت؟
هل بإمكاننا أن نحيي الشهيد بالكتابة عنه؟
لشهيدنا أحلام أريده أن يكون شاهدا عليها حين نحياها.
لشهيدنا عدسة لم يختف وميضها بعد.
لحياته ضوضاء فرح لا يمكن أن يسكتها الموت.
لأصدقاء باسل عيون فاضت الأرض بدموعها مساء، فأمطرت السماء فجرا.
خبر غيابه.. بحجم مجزرة، هذا ما شعر به الرفاق، وما قاله أحدهم.
تدخل صفحته الإلكترونيّة، يذهلك ما تراه. رفاق باسل...

ريما مروش

في سوريا، أي شخص يتجرأ على انتقاد نظام بشار الأسد يصبح عرضة للمضايقات والاعتقال وأحيانا أسوأ. فعلي فرزات الذي سخر من الأسد جرى سحبه من سيارته في الصيف الماضي على يد عصابات النظام وكسروا له يده.

يتعرض عدد من الشخصيات العامة، مثل المغنين والممثلين، لضغوط لإبقائهم صامتين. حتى أي نقد بسيط من قبل فنانين سوريين يجعلهم معرضين للقمع- لكن ذلك قد يسمح لهم ببيع لوحاتهم خارج سوريا.

عندما بدأت الثورة السورية في الربيع الماضي، توقفت هبة العقاد عن الرسم. فقد صعقت عندما أطلقت القوات السورية النار على المتظاهرين في الشوارع.

"لم أعد أريد أن أرسم بعد الآن"، كما تقول، "كنت أهتم بما يجر حولي، لذلك ذهبت لأكون مع الناس. مهما كانوا...

فتحي الحبوبي

”الحداثة هي اللحظة ذاتها، إنّها ذلك الطائر الموجود في كل مكان و لا مكان، وعندما نريد ان نقبض عليه حيّا فانه يفتح جناحيه ويطير متحوّلا الى قبضة من المقاطع والحروف”
(أوكتافيوباز، الحائز على جائزة نوبل 1990)

يناقش المجتمع الغربي منذ نهايات القرن التاسع عشر مسالة ما بعد الحداثة في إطار إعادة تقييمٍ شاملةٍ للمفاهيم الحديثة في الثقافة و الهويّة والتاريخ والأدب والفن. لأنّه مرّ بعد، من مرحلة عصر التحديث إلى عصر الحداثة، ثم ّإلى ما بعد الحداثة. فيما لا يزال المجتمع العربي الإسلامي يراوح مكانه في مناقشة مسألة علاقة التنافر التي تجمع بين المسلم والحداثة.

ولا يجادل أحد، مهما كان انتماؤه الفكري، في أنّ للسلفيّة الموغلة في الماضي، رؤيتها الماضويّة التي ليس لها حضور فاعل في الراهن المعاش. لأنّها بالأساس ليست أكثر من، إعادة...

روجيه عوطة

يقول إعلام البعث أن الأسد أقوى على الأرض. لا شك أن الرصاصة تقتل مباشرة ً، واللافتة لا تفعل ذلك مهما حاولت. على مدى خمسة عقود، إحتل البعث "الأرض"، دون أن يترك حجرا ً على حجر فيها. هذه علة من العلل البعثية : المرء لا قيمة له فوق أرضه، حيث وُلد، ولا تحتها، حيث مات. مكانه أعلى شأنا ً منه، لأنه أداة اعتقاله أو لأنه الحطام المهدوم على رأسه.

تعيث ماكينات الدكتاتور خرابا ً في المكان وفق معادلة تساوي بين الإعمار والتدمير، القتل وإحياء المقتول، البقاء والمغادرة، وضمن منهج شبكاته الخطابية خارقة وفسيحة لمعقودي اللسان، أي هؤلاء الذين لا يعيشون في العمران البعثي بل هو الذي يعيش فيهم ويدافعون عنه بالقول أن الأسد "الإشتراكي" يؤمن للسوريين مدارس ومستشفيات مجانية. تأمين هذه المرافئ العامة لا يبرر قمع الحريات، أما خدماتها فلا ينجو من ضعفها و"...

في مناسبة اليوم العالمي للكتاب، اصدر مهرجان برلين العالمي للأدب بياناً دعا فيه المثقفين والأدباء والفنانين والمؤسسات الثقافية والمدارس والجامعات ومحطات الإذاعة والتلفزيون في العالم للمشاركة في ٢٣ نيسان (ابريل) بقراءة عالمية لمقتطفات من كتاب الروائية السورية سمر يزبك الصادر حديثاً بالعربية والفرنسية والانكليزية والالمانية، وعنوانه «تقاطع نيران: من يوميات الانتفاضة السورية»، وقد دونت فيه الأحداث التي جرت في سورية منذ بداية الانتفاضة السنة الفائتة. وجاء في الدعوة: «نقدم هذه القراءة مسبوقة بدقيقة صمت إجلالاً لضحايا الثورة في سورية، آملين رؤية نهوض دولة حرة وديموقراطية وعلمانية مدنية في هذا البلد».

وجاء في البيان الذي وقّعه عدد كبير من الكتاب العالميين والعرب: «ردت الحكومة السورية على التظاهرات السلمية بمهاجمة المدن عسكرياً، ناشرة...

روجيه عوطة

في منطقة الكرنتينا، وبينما كان الفنان التشكيلي سمعان خوام يرسم على الجدار (غرافيتي) شخصاً عسكرياً تحيطه تواريخ الحروب اللبنانية، أوقفته عناصر أمنية، واقتيد إلى مخفر الجميزة حيث تعهّد عدم استكمال رسمه الجداري.

بعد فترة، طُلب منه الحضور إلى محكمة بيروت، في الرابع من نيسان 2012، بسبب دعوى قضائية ضده، رُفعت بإسم "الشعب اللبناني"، بهدف استرداد "الحق العام". سيُسجن خوام، أو سيدفع كفالة مالية.

من الآن وصاعداً، سيُعاقَب كل فنان إذا لم يستأذن الدولة قبل الشروع في عمله، ولم يعلمها بمشاريعه التشكيلية المقبلة. قضية سمعان خوام تثبت أن الأخطار تحدق بالمدينة وجدرانها، بالفن والفنانين، بالحرية والمدافعين عنها.

بالنسبة الى السلطة القضائية، انتهك خوام النظام، وتعدّى على الملكيات العامة، مشوّهاً إستيطيقا المدينة، ومنتزعاً حق "الشعب...

حسن الخيّر

ماذا أقول وقول الحق يعقبه
جلد السياط وسجن مظلم رطب

وان كذبت فان الكذب يسحقني
معاذ ربي ان يعزى لي الكذب

وان سكت فان الصمت ناقصة
إن كان بالصمت نور الحق يحتجب

لكنني ومصير الشعب يدفعني
سأنطق الحق ان شاؤوا وان غضبوا

عصابتان هما: احداهما حكمت
باسم العروبة لا بعث ولا عرب

وآخرون لباس الدين قد لبسوا
والدين حرم ما قالوا وما ارتكبوا

عصابتان أيا شعبي فكن حذرا”
جميعهم من معين السوء قد شربوا

أيقبل البعث ان تثري زعانفه
باسم النضال ثراء ما له سبب

من أين جاؤوا به حقا وجلّهم
ما زانهم أبدا علم ولا أدب

ولا تشقق كف فوق معوله
في الحقل يوما ولا اضناهم التعب

ولا تجلى على ايدهم هدف
ولا تحررت الجولان والنقب

هل السماء...

من المدّعى عليه: سمعان خوّام
وكيله المحامي عادل الحوماني ضدّ المدعي: الحق العام
أوّلاً: مقدمة لا بد منها:

سمعان خوام الماثل أمامكم حضرة الرئيس، هو رسام فنان يمارس فنه بشغف واحتراف، ضمن قالب جمالي ملفت، ويعبّر عن أفكاره المستلهمة نبض الشارع وتطلّع المجتمع بإبداع ورصانة محبّبة للعين ومبهجة للقلب.

سمعان خوام، حضرة الرئيس، هو فنان مثقف، مثله مثل أغلب الفنانين والمثقفين، همّه خدمة المجتمع عن طريق نشر القيم الهادفة، وعن طريق الإسهام في رفد المشهد المديني العام بما يعبّر عن شغفنا جميعاً بالجمال والأناقة والإبداع، بعيداً كل البعد عن السوقية والابتذال.

سمعان خوام يمارس فن الغرافيتي أو فن الشارع، وفن الشارع حضرة الرئيس، هو فن بصري فضاءه الشارع والأماكن العامة، وفنان الشارع بهذا المعنى يمارس فنه خارج...

روجيه عوطة

ليست الثورة السورية مجرد صراع سياسي يدور بين السلطة والمعارضة على آلية حكم ما. فهي، قبل كل تحديد آخر، صراع وجودي، بين قاتل ومقتول، بين الحرية وعدمها. وهي ثورة على الماضي، وما فيه من أحداث دموية. وهي ثورة على الحاضر، وما فيه من مآس تُهجّر أبناءه، الذين يتوجهون إلى المستقبل، بثورتهم الشاملة، على اللغة البعثية ونصها، والمؤسسات الفاسدة، والسياسات الإقتصادية القاهرة، والثقافة، بمعناها فناً وأدباً، وبمعناها التنظيمي للإجتماع ومكوّناته.

الثورة الثورية ثقافية بامتياز. لا يراها البعض كذلك، لأنه مأخوذ بأساليب التفكير الثابتة، التي لا تصلح بعد اليوم لتأويل ظاهرة بسيطة، فكيف تستطيع قراءة معالم ثورة معقدة مثل الثورة السورية. فمن اعتاد على ثقافة الديكتاتورية، وكوّن "رصيده الثقافي" من جراء وجودها، يتمنى أن تظل الثقافة مقتصرة على صفحة الوفيات...

بمناسبة اليوم العالمي للمسرح الذي يصادف يوم الثلاثاء القادم الواقع في 27 آذار، تدعوكم مجموعة "ردّوا المسرح لبيروت" وبالتعاون مع عدد من المسرحيين والناشطين والمسارح في لبنان،

لحضور حدث مسرحي إحتجاجي ضدّ إقفال "مسرح بيروت" وتضاؤل المساحات الثقافية والعامّة في لبنان.

الزمان: اليوم العالمي للمسرح ‪27‬ آذار ‪2012‬

في تمام الساعة الثامنة مساءً

المكان: مسرح المدينة – الحمرا– بيروت.

"حضوركن بيعمل فرق"

يشارك في الحدث عدد كبير من المسرحيين والفنانين والناشطين المعنيين بقضية مسرح بيروت عبر:

· مجموعة من "المهرجين" تدعو وتستقبل الناس من الشارع إلى المسرح إبتداءًا من الساعة 7:00...

حسام الحملاوي

"الصورة تساوي ألف كلمة".. عبارة من المؤكد سمعتها وقرأتها كثيرا، وإلى حد كبير هناك ارتباط وثيق بين الصورة ونشأة المدونات المصرية. في مجتمع سادته الرهبة من الحركة في الشارع، ساهمت نشر صور المظاهرات والتجمعات في تحفيز العديد من الشباب على الإنخراط في الحركة السياسية خلال السنوات الماضية. كانت الصورة أبلغ تعبير ورسالة بسيطة ولكن قوية لمتلقيها: هناك من ينشطون الآن في الشارع وتستطيع أنت أيضاً فعل ذلك.

المعدات:
بكل بساطة أي جهاز تليفون محمول بكاميرا أو أي كاميرا ديجيتال يؤدون الغرض. الكاميرات الديجيتال الحديثة يتراوح ثمنها من حوالي ٢٠٠ جنيه إلى ما يزيد عن ٢٠ ألف جنيه. وأجهزة المحمول كذلك.. في حالة عدم نية الاحتراف فالمحمول أو أي كاميرا رخيصة يؤديان الغرض. ولنتذكر أن أهم لقطات إخبارية عن أحداث انتفاضة القضاة في مصر ٢٠٠٦...

Syndicate content