اقتصاد

باسم شيت

كماركسيين، لا نفصل الصراع السياسي عن الصراع الاقتصادي. فالسياسي هو تعبير عن واقع الصراع الطبقي من خلال انعكاسات التناقضات في طابع القوى السياسية المسيطرة من جهة، والتناقضات بين البنية الفوقية (الدولة، المؤسسات السياسية، الخ...) والبنية التحتية للمجتمع (الطبقات الاقتصادية، الواقع المادي الذي نعيش فيه) من جهة أخرى. دورنا كاشتراكيين وماركسيين ويساريين هو أن نفضح هذه التناقضات ونبني مواجهة سياسية واقتصادية للنظام القائم من خلال موقعنا في الطبقة العاملة. هذا يعني أن نفضح الأفكار السائدة في الطبقة العاملة (الأفكار التي تبثّها الطبقة الحاكمة المسيطرة على أدوات المعرفة من تعليم وإعلام وثقافة...) وبناء بديل ثوري يستطيع أن يبني حركة مواجهة فعلية للقوى الطبقية المسيطرة، إيماناً منا بأن الطبقة العاملة قادرة على تحرير نفسها بنفسها.

الحركة...

مريم غريب

المواطنون اللبنانيون هم من يملك المرافق العامة، لقد دفعوا ثمن أصولها ومقدراتها عن طريق دفعهم الضرائب والفواتير. فبأي حق، وباسم من، ولفائدة من، سيُجرى اغتصاب هذه الحقوق وبيعها للذي سيدفع أكثر؟

بالتعاون مع أتاك-لبنان

المنشور - العدد 15 - شتاء 2009

خصخصة مرفق عام؟

تشكّل خصخصة الموارد الطبيعية والمرافق العامة رافعة السياسات النيوليبرالية. فهي تصرّ على النقل - السهل والنقي - لمراقبة وإدارة المرافق العامة من يد الدولة إلى فائدة المؤسسات الخاصة. فالمرفق العام يسعى بشكل أساسي إلى الصالح العام. أما "المزارع" الخاصة لا تسعى إلا إلى تحقيق أرباحها وزيادة مردوديتها بغض النظر عن حقوق الإنسان ونوعية الحياة المطلوبة.

الخصخصة، تعني تنازل الدولة عن واجباتها ومسؤولياتها، بداية عبر...

Syndicate content