القطاع العام

المنشور

عندما تتوجه السيارة نحو الشمال، عليها أن تمر بنفق نهر الكلب.

لكي تتوجه السيارة نحو الشمال، عليها أن تعبر نهر الكلب.

عندها ستظهر لوحة إعلانية صغيرة. سُجِّل على تلك اللوحة شارع البابا يوحنا بولس الثاني. من أين أتت اللوحة والشارع- الأوتوستراد؟

الأتوستراد معروفة روايته، ولمعرفة المزيد كان أن ينبغي سؤال الراحل رشيد الخازن (بفتح الشين) وكسّاراته التي توزّعت صخورها على بحر نهر الكلب.
أما اللوحة، فهي من زمن مجيء البابا إلى لبنان. زمن الجموع الزاحفة على الطريق الساحلية.

والبابا عندما عبر بسيارته البيضاء النقية، وخاصة عندما ولج النفق، لم ينتبه إلى الجراثيم والسموم التي كان من الممكن أن يصاب بها. سموم وجراثيم علقت على جدران النفق وعلى صخرته العظيمة. كان عليه لحظتها أن يرتدي واقياً حتى لا يصاب بأذى يضر صحته.

...
مريم غريب

هل يُنظر إلى الحماية الاجتماعية على أنها مجموعة من آليات المواجهة، سواء أكانت مطبَّقة على أنّها حقوق مكتسَبة أو استحقاقات تمنحها الدولة؟ أم يُنظر إليها كمجموعة من السياسات التي من شأنها توفير حماية للجميع ودمج المجموعات الضعيفة؟ وفي ضوء الأزمات الاقتصادية والسياسية المستمرة، نسأل أنفسنا: هل يُفترض بنا النظر إلى الحماية الاجتماعية الواسعة النطاق على أنّها حق أو خدمة؟

احد المفاهيم الأكثر تداولاً حول الحماية الاجتماعية هو بوصفها إطاراً يشمل مجموعة أوسع من البرامج والأطراف المعنيين والأدوات المرتبطة بخيارات أخرى كـ"السياسات الاجتماعية" أو "الضمان الاجتماعي" أو "التأمين الاجتماعي" أو "شبكات الأمان". وفي هذه المقالة، يُستخدم مصطلح "الحماية الاجتماعية" للدلالة على أيّ مبادرة يطلقها القطاع العام والخاص، يكون من شأنها توفير تحويلات...

نضال مفيد

لطالما تغنّى النظام التربوي اللبناني بالتفوّق على صعيد التميُّز بانتشار اللّغات الأجنبية بين التلامذة، و"تمكّنهم" منها، أما بقيّة المواطنين فهم يعرفون أكثر من لغة وأكثر. ولكن ما هو الواقع الفعلي لتعليم اللغات الأجنبية في لبنان؟ من زاوية تاريخية تعليمها، ومن زاوية المنهج التربوي، ونتائجه، كذلك بالنسبة إلى متطلبات سوق العمل، وبالتالي ما هي النتيجة لذلك؟

تاريخية تعليم اللغات في لبنان

ارتبط تعليم اللّغات في لبنان بانتشار مدارس الإرساليات الفرنسية والأميركية منذ منتصف القرن التاسع عشر، فُنشرت اللغة الأجنبية المرتبطة بها بين أبناء الطبقة الحاكمة آنذاك والميسورين، في وقت حُرم جزء كبير من سكان منطقة جبل لبنان من التعليم.

بوصول الانتداب الفرنسي توسّع...

هبة عباني

كيف يمكن أن نصف وضع النقابات في لبنان بشكل عام؟

الحركة النقابية في لبنان تعيش اليوم أزمة خاصة تتجلى في القطاع العمّالي الذي يبدو في حالة انقسام شديد. تعود أسباب هذه الأزمة إلى عوامل عدة، أبرزها السياسات التي اتبعت تجاه الحركات النقابية والتي عملت على تفريغ النقابات من مضمونها، فقد نجح أقطاب السلطة عبر تحالفهم مع بعضهم البعض في تفريق النقابات والسيطرة عليها وعلى الاتحاد العمالي العام. أضف إلى ذلك مسلسل المواجهات داخل الاتحاد العمالي نفسه، الذي أدّى إلى تفتته.

الجانب الآخر يتعلق بتركيبة النقابات نفسها كونها نقابات قائمة على الانتساب الطوعي أكثر من كونها نقابات حكمية، أي يتم الانتساب إليها حكماً، الأمر الذي يجعل من كل عامل في مهنة - أيا كانت - عضواً في النقابة. الحركة العمالية...

Syndicate content