الجنسانية

سعدى علوه

عبّر وزير العدل شكيب قرطباوي لـ«السفير» عن اعتقاده بأنه «لن يصار في لبنان بعد اليوم إلى إجراء فحوص الشرج التي يمكن إجراؤها لمثليي الجنس»، أو ما أسمته «المفكرة القانونية» في ندوتها في أيار الماضي، «فحوص العار». وجاء تأكيد قرطباوي إثر استفساره عن الكتاب الذي وجهه إلى النيابة العامة التمييزية بتاريخ الحادي عشر من آب الماضي، يقترح عليها من خلاله «إصدار تعميم جــديد يمنع بصورة جازمة إجراء مثل هذه الفحوص، وتعمـــيمه على جميع النيابات العامة بأقصى سرعة ممكنة»، وفق الكتاب الذي حصلت «السفير» على نسخة منه، ونشرته «المفكرة» على موقعها الإلكتروني.
وأكد وزير العدل أن قراره نابع من قناعته بأن الفحص مخالف لحقوق الإنسان، خصوصاً بعدما أكدت «نقابة الأطباء» عدم جدواه الإثباتية والطبية، وبعدما أصدرت تعميماً منعت فيه الأطباء من إجرائه تحت طائلة...

مورغان ميرتويل

"‫النقاش"‬ حول العمل في مجال الجنس غالبا ما يكون ذريعة لسلسة من عنف يمارسه|تمارسه الذين واللواتي يعرفون|ن أنه من أجل إخفاء فئة من الشعب، يجب البدء بإيجاد الوسائل الكفيلة بإخراسها، والتشكيك بمصداقيتها. وفي الواقع، أننا منذ بدأنا كعاملات جنس المطالبة بحقنا بالوجود، والحق في ممارسة مهنتنا بكل شرعية، وبأمان، فإننا نُتَهَم بأننا من "الأقليات"، كما لو أن هذا الانتماء سيفقدنا مصداقيتنا.‬

‫نعم، إن الأشخاص الذين يناضلون من أجل حقوقهم كانوا دائما من الأقليات. وللتحديد أكثر، وبسبب انتمائنا إلى أقلية، يجب النضال من ضد حملة التمييز المستمرة، ليس فقط الحملة "غير الرسمية" إنما أيضا "الرسمية": لسنا راضين|راضيات بتهميشنا بسبب عملنا في المجال الجنسي، الوسيلة القانونية التي تتحجون بها تحرمنا من حقوقنا الأساسية (الحق بإنشاء الجمعيات، الحق بالسكن،...

روجيه عوطة

عُرف عن النازية موقفها العدائي الواضح ضد مثليي الجنس. وقد ترجمت عداءها في قوانين عقابية فجة إيديولوجياً وممارسةً، فنصت المادة 157 من قانون العقوبات الألماني، التي تمسك النازيون بها يوم وصولهم إلى الحكم عام 1933، على أن المثلية الجنسية جريمة عقابها السجن أو النفي أو الإعدام. قوننت هذه المادة نظرة النازيين إلى المثليات والمثليين، ورأت أنهم يحملون في أحشائهم "أقذر غرائز الروح اليهودية"، ومن الضروري القضاء عليهم محافظةً على النوع العرقي ولوقاية "الجسم السليم" من الأمراض والأوبئة والجراثيم. عمد النازيون إلى حرق مراكز تجمع المثليين وتصفية الحاضرين فيها أو إرسالهم إلى معتقلات التعذيب والإبادة البطيئة.

لا تغاير سياسة النازيين البيولوجية الممارسات "التأديبية الأخلاقية" التي اتبعتها الدولة أخيراً في لبنان. فقد أوقف الأمن 36 شخصاً في "...

جمعية حلم

إن حقوق الإنسان، كلّ إنسان، هي واحدة لا تتجزّأ،
ولأن القانون، والأجهزة المولجة تطبيقه والمؤتمنة عليه، بما فيها الطبّي، إنّما وجد ليصون قيمة وكرامة الإنسان،
ولأنّ لبنان وطن الحقوق والحريّات يأخذ بشرعة حقوق الإنسان والمواثيق الدولية التي تعنى بالحريّات الشخصيّة للأفراد،
ولمّا كانت الفحوص التي تطال الأعضاء الجنسيّة، الفحوص المهبلية لكشف العذرية والفحوص الشرجية للتثبّت من المثلية الجنسية، تضرب عرض الحائط بكلّ هذه المبادئ والمواثيق،
ندعوكم جميعاً، ناشطين وناشطات، أفراداً وجمعيّات، للوقوف ضدّ هذه الممارسات الظلامية، التي تعد شكلاً من أشكال الاغتصاب، وذلك أمام "وزارة العدل" - فرن الشباك، لمطالبة الوزير بارسال تعميم للمدعين العامين في لبنان مطابق لذاك الصدر عن نقابة الاطباء شاملاً لكل الفحوصات القسرية.
...

المفكرة القانونية

فريق المفكرة القانونية (عمل جماعي)
الزمان: 2012، المكان: مكتب حماية الآداب العامة في مخفر حبيش، طبيب شرعي يجري باشارة من النيابة العامة في بيروت فحصا حسيا على الاجزاء الحميمية من اجساد عدد من الشبان لاثبات هوياتهم الجنسية وتحديدا مدى صحة قيامهم بافعال "لواط" (اي علاقات مثلية). واللافت ان الملف المذكور كان خاليا من اي دليل حسي على قيامهم بعلاقات مماثلة، سوى أن أحدهم يتصرف ويتكلم "بنعومة" مشبوهة بنظر أحد رتباء المخفر. ويؤكد أكثر من طبيب شرعي قيامه بذلك بنسبة تبلغ ثلاث أو أربع مرات شهريا، رغم اقتناع غالبيتهم بعدم جدواها بل بعدم أخلاقيتها. وقد عقدت المفكرة القانونية في 23-5-2012 ندوة حول هذه الفحوصات لكسر الصمت بهذا الشأن والمطالبة بوقفها كما وجهت لكل من وزير العدل ونقابة الأطباء رسائل بهذا المعنى. وهي هنا تنشر بعض الخلاصات التي...

كتب هذا المقال من وحي الكلمة التي ألقيت في إطار فاعليات اليوم العالمي لمكافحة رهاب المثلية للعام 2012، الذي حمل عنوان “أنا كمان بصوّت… القانون لازم يحميني“، وأتى بتنظيم من جمعية“حلم“، في الثالث من حزيران الجاري. ألقيت الكلمة في جلسة الحوار “حول العنف الذي يطال المثليين/ات، ثنائيي/ات الميول الجنسية ومتغيّري النوع الإجتماعي والمتحوّلين/ات جنسياً“. وسوف يسلّط المقال الضوء على واقع النساء عامة، والمثليات منهن خاصةً، على الصعيدين الإجتماعي والقانوني.

طُلب منا التركيز، في هذه الجلسة، على التمييز ضد النساء المثليات تحديداً، لكننا لن نلتزم بذلك حصرياً، لأن التمييز برأينا هو موضوع معقد، ولا تنفع تجزئته من باب التبسيط.

إن البند 534 من القانون الجزائي اللبناني ليس الأداة الوحيدة التي يتم استخدامها في لبنان لقوننة الجنسانية، وشرطنة...

نادين معوض

ربما كانت الصدفة، كما عبرت بعض وسائل الاعلام، هي خلف الكشف عن الجريمة البشعة التي اظهرت تعرض 11 تلميذة تتراوح اعمارهن بين السادسة والثامنة الى التحرش الجنسي من قبل احد الاساتذة في مدرسة عينطورة. تلك “الصدفة” لا بد ان تعلمنا انه ليس بامكاننا بعد اليوم الاختباء وراء اصابعنا والاستهتار بامن وسلامة الاطفال الصحية والنفسية.

من المؤكد ان هذه الجريمة لا تنحصر في مدرسة او مكان واحد، ولا شك ان الاطفال معرضون في كل لحظة الى هذا النوع وغيره من الانتهاك لاجسادهم وسلامتهم النفسية. فمن غير المقبول ان ننتظر الصدفة لتكشف لنا عن ما يحصل في اروقة المدارس، او البيوت.

اننا واذ ندين الجريمة البشعة التي حصلت في مدرسة عينطورة ندعو جميع الجهات المعنية الرسمية وغيرها الى التوقف والتفكير مليا بكيفية الحد من حدوث جرائم ومشابهة، واننا في الوقت نفسه...

كفى عنف واستغلال

وحش بثياب أستاذ"، هكذا وصفت وسائل الإعلام اللبنانيّة أستاذًا تحرّش جنسيًّا بإحدى عشر فتاة تتراوح أعمارهنّ بين السادسة والثامنة في إحدى المدارس الكاثوليكيّة الراقية في جبل لبنان.

وفي التفاصيل أنّ المدعو ب. ش.، العشرينيّ ، أستاذ مادة الفنون البلاستيكيّة، تحرّش جنسيًا بتلميذاته القاصرات داخل صفوف المدرسة وحمّاماتها، ويتراوح هذا التحرّش بين الاغتصاب الجنسيّ، وتصوير الفتيات عاريات عنوة.

أمام هذه القضية، وغيرها من القضايا التي غالبًا ما يلفّها السكوت والتكتّم خوفًا من الفضيحة، تستنكر منظّمة "كفى عنف واستغلال" الجريمة التي قام بها ب. ش. تحت غطاء التربية، وتحمّل كلّ المعنييّن مسؤوليّة وقوع مثل هذه الجرائم.

الأستاذ ليس الجاني الوحيد هنا، بل يشاركه الجرم كلّ من ساهم في تسهيل جريمته، عن قصد أو غير قصد.

لماذا التأخير...

جمعية حلم

”برا”…هي تعريب لكلمة “Out” بالإنكليزية، و تعني الخروج إلى العلن. نستخدمها لأن النضال من أجل حقوقنا يتطلّب منا أن نرفع صوتنا في التعبير والمطالبة بالحق في التعبير والتفاعل مع المجتمع الذي ننتمي إليه.

وهكذا بدأت مجلة “برا” كأولى المجلات الموجهة لقضايا المثليين والمثليات والمزدوجين والمزدوجات والمتحولين والمتحولات الجنس و/أو الجندر والمتسائلين والمتسائلات (المممم) في المنطقة العربية والشرق الأوسط. أتت “برا” لتواجه التغييب الإعلامي والثقافي المتعمد لقضايا المممم عبر خلق مساحة حرية لهم ولأصدقائهم ولكل من يهمه الإسهام في مناقشة هذه القضايا.

صدر عن المجلة ثلاثة أعداد متتالية بين العامين 2005-2006 قبل أن يتوقف نشرها. كانت محاولة مبكرة في سياق محلي وسياسي عدائي لمجتمع المممم. ولكنها كانت محاولة ناجحة، استطاعت فيه المجلة بدء حركة...

جمعية حلم

تحت شعار "انا كمان بصّوت...القانون لازم يحميني"
تنظّم جمعية حلم "اليوم العالمي لمناهضة رهاب المثلية ورهاب المتحولات والمتحولين جنسياً ومتغيّري النوع الاجتماعي" لهذا العام.

بهذه المناسبة، ندعوكم صديقاتنا واصدقاءنا، ناشطين وناشطات، جمعيات وأفراد، للتضامن معنا في هذا اليوم، الذي سيسلط الضوء على جميع أنواع العنف و التمييز والإقصاء الذي يتعرض له المثليون/ات، ثنائيو/ات الميول الجنسية ومتغيرّو النوع الاجتماعي والمتحولون/ات جنسياً في المجتمع اللبناني. المجتمع الذي يُعرف بأنه "منفتح" و"مثقف".

يقولون أن القانون يجرمنا، عاداتنا وتقاليدنا توصمنا، الدين يُكَفِّرُنا، المجتمع يقصينا ويهمشنا.... ونحن نقول بأن التجريم والوصم والتكفير والإقصاء والتهميش لن يقفوا حاجزاً أمام نضالنا للوصول إلى مجتمع يحترم الإختلاف، والى دولة مبنية على...

رلى معوض

شبيهة بالاغتصاب، تعود الى القرن الثامن عشر، يجريها الطبيب الشرعي في المخفر في حضور دركي او اكثر، يمسكان بـ"المشتبه" في انه مثلي، ليكشف الطبيب، المتأكد من عدم جدوى هذه الفحوص طبيا، على شرج الضحية وسط تهكم الموجودين. فحص لا يتعدى الـ5 دقائق، تبقى آثاره الجرمية على نفسية الضحية اكثر من سنوات. هنا في لبنان، حيث يغير المرء هاتفه الخليوي كما يغير ثيابه الداخلية، تحكمنا قوانين عمرها اكثر من 100 عام، ويتحكم بنا دركي، قد يبتز اي شخص بدت عليه سمات الانوثة، واذا لم يفعل يحصل على اشارة من النيابة العامة ليدخله الى المخفر لاجراء "فحص العار"، فحص المثلية.

قصة مماثلة حصلت منذ اسابيع، اثارت اهتمام "المفكرة القانونية"، فدعت الى حلقة نقاش عن "فحوص العار" في مبنى "الجامعة للكل" شارع جامعة القديس يوسف. كيف تتم هذه الفحوص وفي اي حالات؟ وما معنى...

Syndicate content