مناهضة الرأسمالية

فاتن حسني

كيف يمكننا تغيير المجتمع الذي نعيش فيه لتصبح هذه الاشتراكية هي واقعنا وتتحول الرأسمالية إلى ذكرى سيئة من الماضي؟ هل علينا أن نقوم بثورة؟ أم يمكننا "التصويت" لإلغاء الرأسمالية من خلال ملء البرلمان بنوّاب اشتراكيين؟

روزا لكسمبورغ

النقاش حول إذا ما كان بالإمكان إصلاح الرأسمالية خطوة خطوة أو إذا كان من الضروري قلب النظام ككل هو نقاش قديم، وكان في أوجّه في بدايات القرن العشرين في ألمانيا. كانت حجّة الإصلاحيين آنذاك أن النقابات العمالية التي كانت تكسب عدداً من المطالب الأساسية المتعلقة بالأجر وظروف العمل، بالإضافة إلى بعض من الإصلاحات الانتخابية، يمكن استخدامها للـ"التطور" نحو مجتمع اشتراكي. في كتابها المهم،...

رشاد شمعون

بعد المعركة الأخيرة من الحرب الإسرائيلية المستمرة على لبنان والمنطقة، والتي انطلقت أعمالها العسكرية مجدداً في 12 تموز 2006 وتوقفت (مؤقتاً) في 14 آب، ازدادت الأوضاع المعيشية للعمال سوءاً. فقد خسر عدد كبير منهم عمله بسبب سياسات الصرف التعسفي التي استعملتها الشركات كوسيلة للحد من تقلص الأرباح الناتج عن هذه الحرب. عمليات تخزين المواد خلال المعارك ورفع أسعارها بعد وقف النار زادت من معاناة الطبقة العاملة. وكمكافئة لها على كل هذه المواقف "الوطنية المقاومة"، أخذت الشركات، من خلال الهيئات الاقتصادية، تطالب بإعفائها من الرسوم والضرائب. أما السلطة السياسية، فقد شن طرفاها (الموالاة والمعارضة) حرباً إعلامية وسياسية أخطر بكثير من حرب 12 تموز. عجّت محطات الإعلام بخطابات تتضمن كل وسائل التفرقة، من تخوين وشحن طائفي واتهامات بالعمالة. وقد...

غسان مكارم

ثورة الأرز لم تسقط الحكومة في 2005. مئات الآلاف من اللبنانيين الذين اعتصموا وتجمهروا وتظاهروا ضد "النظام الأمني السوري اللبناني المشترك" ليسوا هم الذين ضغطوا على عمر كرامي لتقديم استقالته. المسلمون والمسيحيون الذين تعانق صليبهم مع هلالهم (دون أن ننسى القلّوسة) لم يكن لهم دور في ذلك التغيير. بل أن ما كان يحدث خارج البرلمان في تلك الليلة اقتصر على "مواكبة" النوّاب ومشاهدة أحداث انتفاضة نيابية أجبرت كرامي على الرحيل. الانتفاضة تلك راقبها الشباب على شاشات عملاقة ثم قضوا بضعة أيّام أخرى في المخيّم إلى أن خرج سمير جعجع من السجن (بعفو لا ببراءة) فضبّوا خيماتهم وعادوا إلى منازلهم ليشاهدوا بقية المسلسل خاصّة وأن حلقاته وعدت بالمفاجآت والانعطافات غير المتوقعة على طريقة "ديفيد لينش".

لم يكن خطاب ميشال...

المنشور

يقع فندق الأربع نجوم، "فندق بوين"، في وسط العاصمة الأرجنتينية بوينس أيرس. للوهلة الأولى، لا يمكن التفريق بين هذا الفندق وأي مؤسسة أخرى من هذا النوع. فريق العمل "خدومون" أقل من زملائهم في الفنادق المتوسط الفخامة الأخرى، مع أن الأعمال تجري كالعادة.

يبدو أن زبائن هذا الفندق غير مدركين لواقع أن الشركة تخضع لسلطة العمال منذ عام 2003. الـ"بوين" وتاريخه مثال لحركة تنمو في الأرجنتين.

عام 1978، لزّمت الديكتاتورية العسكرية الأرجنتينية للشركات الخاصة عملية بناء الفندق بمناسبة استضافة بطولة كأس العالم في كرة القدم. وبعد سنوات من سوء الإدارة، وسرقة الأرباح، أفلس الفندق عام 2001 عندما ضربت البلد الأزمة الاقتصادية.

ثم عام 2003 احتلت مجموعة من 35 عامل عاطلين عن العمل الفندق المهجور. خططوا...

باسم شيت

33 يوماً من العدوان الإسرائيلي على لبنان، وحرب شاملة بين إسرائيل والمقاومة ربما تكون من أهم الحروب العربية الإسرائيلية، إذ استطاع حزب الله تحقيق انتصار لم تحققه أي دولة عربية خلال أكثر من قرن من الصراع مع إسرائيل.

الانتصار هنا لا يحدد بالخسائر الفادحة من الجهة الإسرائيلية، فكما يقول الكثير من القياديين العسكريين الإسرائيليين: إن حزب الله بحاجة لتحقيق 20% انتصاراً ليعتبر رابحاً، أما على الجيش الإسرائيلي أن يحقق انتصاراً بنسبة 80% ليعتبر انتصاراً.

يقول أوليفي روي، كاتب "الإسلام المعولم" في الفينانشال تايمز، "لأول مرة لم يستطع جيش الدفاع الإسرائيلي من النجاح في حرب مفتوحة". وهذا ما يوضّحه أوري أفنيري، الكاتب الإسرائيلي: "بقي حزب الله كما كان، لم يدمّر، لم ينزع سلاحه، ولم يخرج...

التجمع اليساري من أجل التغيير

الطبقة العاملة والصراع الطبقي

ما نزال نعيش اليوم في مجتمع منقسم طبقياً يعتمد على استغلال الطبقة العاملة من قبل الطبقة الحاكمة أو الرأسمالية. ومع تطور المجتمع البشري وتطور الإنتاج، أصبح التقسيم الطبقي يحد من تطور البشرية ولا يدفعها إلى الأمام.

نطمح إلى مجتمع لا طبقي، وإن تحقيق هذه الغاية لا يتم إلا من خلال تأجيج الصراع الطبقي عمودياً وأفقياً من أجل تحقيق التحرر الطبقي والتحول إلى مجتمع خال من الاستغلال. لذا فإن ما نريده هو تغيير المسار التاريخي للبشرية.

الطبقة العاملة هي الطبقة الثورية الوحيدة في المجتمع وهي القادرة على التغيير الجذري، والتحرر لا يمكن تحقيقه إلا من خلال صراع العمال (من عمال مكتبيين، ويدويين، وصناعيين، وخدماتيين الخ...) في تنظيم مستقل عن بقية...

المنشور

فليصمت أمراء الطوائف. إنهم ينتمون إلى طيّات التاريخ الغابر. لم يعد يحتمل الناس مجونكم وعهركم، لستم سوى غوغاء وضجيج يدوي من مجاهل التاريخ السوداء.

يتكلمون عن إلغاء الطائفية من النفوس، وهي ليست موجودة سوى في نفوسهم. هم يريدونها لأنها تبقي على سلطتهم، لأنها تبقيهم راسخين في مقاعدهم، تبقيهم كما هم، سجانين رسميين للشعب. برهن الناس أنه باستطاعتهم العيش من دون اقتتال طائفي. لم تحصل منذ انتهاء الحرب الأهلية جريمة طائفية واحدة غير مرتبطة بميليشيات الطوائف. نهايات الحرب تلك، كانت حرب الميليشيات على المدنيين، وهم يريدون الآن أن تكون مرحلة السلم حرب الزعماء على المواطنين والعمال والناس العاديين. كفى تحقيراً للناس، حان الوقت لتصمت هذه الكلاب المسعورة المتمثّلة بالطبقة الحاكمة الحالية والتاريخية ومرشديهم من سماسرة...

رشاد شمعون
طارق عبد الله

يغرق لبنان منذ اتفاق الطائف في ما يقدر بنحو 40 مليار دولار من الدين العام. و بينما كان من المفترض أن تُستثمر هذه الأموال في إعادة البنى التحتية (والفوقية) وعودة المهجرين إلى منازلهم وإنشاء شبكات المياه والكهرباء وتحسين وضع التعليم والوضع المعيشي للشعب بعد حرب الميليشيات، ذهبت إلى جيوب الطبقة الحاكمة المسؤولة عن تلك الحرب وما خلفته من دمار.

في ملف الكهرباء، صُرف ما يوازي 10 مليارات دولار على شبكة كهرباء لا تخدم بصورة متواصلة (24/24) سوى منطقة بيروت الصغرى (أي سوليدير وجوارها والمناطق التي تخطط لضمها مستقبلاً)، بينما تخضع المناطق الأخرى من الجنوب (ما عدا المصيلح) إلى الضواحي وكسروان والشمال والبقاع وعلى امتداد الوطن للتقنين. تأتينا المفاجأة من العراق، حيث تم تخصيص 12 مليار دولار لتوفير التيار الكهربائي لجميع...

باسم شيت

منيت الولايات المتحدة الأميركية بفشل ذريع في مشروعها "لدمقرطة" الشرق الأوسط، أو بتعبير آخر لخلق سلطات ملحقة لها. ففي العراق، أنتجت الديمقراطية الأميركية فوضى طائفية عارمة وهاجمتها معظم القيادات السياسية في العراق كونها السبب الرئيسي وراء تلك الفوضى. والضربة الثانية كانت من فلسطين، حيث فازت حركة حماس في الانتخابات التشريعية الأخيرة، وذلك في انتخابات مدعومة من قبل البيت الأبيض.

تظن الإدارة الأميركية أن لبنان سيكون الورقة الرابحة لمشروعها، ففي اجتماع بين بوش ورئيس الوزراء السنيورة، قال بوش: "ليس لدي شك بأن لبنان يستطيع أن يكون نموذجاً لما هو ممكن في الشرق الأوسط الكبير(!)".

راهنت قوى 14 آذار في أولى مراحل ثورتها المبهمة، أنه مع توسع السيطرة الأميركية في الشرق الأوسط يمكنها الالتحاق في ذلك...

يوم الاثنين 1 أيار، أعلن الرئيس البوليفي الجديد، إيفو موراليس المنتخب في كانون الثاني الماضي بأصوات 54% من الناخبين مع مشاركة انتخابية غير مسبوقة (84% من المصوتين)، عن إعادة تأميم قطاع المحروقات.

ستجري بوليفيا مفاوضات مع الشركات متعددة الجنسية التي تشتري الغاز الطبيعي على نحو يرفع الحصة العائدة إلى الدولة إلى مستوى أكبر مما هي عليه حاليا. ولفرض هذا القرار أمر الرئيس باحتلال الجيش لعدد من مواقع المحروقات، لاسيما في منطقة سانتا كروز حيث يتركز قسمها الأعظم.

إن قرار الرئيس هذا، الذي تجرأ على المساس بمصالح تكتلات شركات البترول الكبيرة، يستحق كل المساندة.

كانت إعادة تأميم المحروقات أولى نقط البرنامج الاقتصادي للرئيس الجديد. لكنه أوضح، في مقابلة في مارس الأخير، أن...

روزا لوكسمبورغ

الفكرة السعيدة في استخدام احتفال العطلة البروليتارية، وسيلةً للحصول على يوم عملٍ ذي ثماني ساعات، هذه الفكرةُ وُلِـدَتْ، أولاً، في أستراليا. إذ قرّرَ العمالُ هناك، سنة 1856، تنظيمَ يومٍ للتوقف الكامل عن العمل مصحوبٍ باجتماعاتٍ وتسلياتٍ، تأييداً ليوم عملٍ ذي ثماني ساعات. في البداية كان مقرراً أن يكون هذا الاحتفالُ في الحادي والعشرين من نيسان. وكان العمال الأستراليون يريدون أن يحتفلوا هذا الاحتفالَ للعام 1856 فقط. لكن الاحتفال الأول كان له وقْعٌ شديدٌ على جماهير البروليتاريا في أستراليا، رافعاً معنوياتهم، ودافعاً إياهم نحو تحريضٍ جديدٍ، وهكذا تقرّرِ أن يقام الاحتفال كل عامٍ.

والحقّ يقالُ: ماذا يمكن أن يمنح العمالَ شجاعةً أكثرَ، وإيماناً بقوّتهم، غير توقُّفٍ تامٍّ عن العمل، قرّروه بأنفسهم؟ وماذا يشجِّـع...

Syndicate content