مناهضة الطائفية

كانون الثاني ٢٠١٠

١١ كانون الثاني: عقدت الاتحادات، النقابات العمالية، الجمعيات، الهيئات، ولجان الأحياء في مدينة طرابلس اجتماعا، شارك فيه عدد من ممثلي النقابات وتركز البحث على موضوع تحرير عقود الايجارات في إطار مشروع قانون في مجلس النواب. وشدد المجتمعون على رفض تحرير العقود. وفي الختام، دعوا المتضررين من مستأجري المباني السكنية وغير السكنية إلى مؤتمر عام، لبحث آليات التحرك والتصعيد في حال اصرار أصحاب القرار على إقرار هذا المشروع.

في اليوم نفسه، طالبت نقابة عمال كهرباء لبنان بالموافقة على ملفات الترفيع. ولفتت الى ان الترقيات ليست تعيينات ولا مناقلات، إذ ان هؤلاء المرفّعين يشغلون هذه المواقع بالتكليف كما انها ليست المسؤولة عن عجز الكهرباء والدين العام. وهددت بأنها ستلجأ إلى التصعيد وصولا إلى الإضراب المفٍتوح في حال رفض...

فرح قبيسي

يغني مارسيل خليفة ويقول: “أجمل الأمهات التي إنتظرت إبنها...وعاد”. هنّ، فعلا أجمل الأمهات. أمهات مناضلات بكل ما للكلمة من معنى. منذ أوائل الثمانينات وهن يجبن الشوارع، ويقطعن خطوط النار. لم يكلّن من البحث ولم يتعبن من إنتظار عودة فلذات أكبادهن وأزواجهن وأحبابهن أحياءً سواء كانوا أو عظاماً. لن يرتحن قبل أن يعرفن مصيرهم. لا يمر عيد الأم عليهن كباقي الأمهات. فكيف لهن أن يحتفلن وأولادهن مخفيين قسراً؟ تتحول أعيادهن مناسبة للبكاء ولكن لتجديد المطالبة بمعرفة مصير أحبابهن.

هكذا مر “عيد الأم”، هذه السنة، على أمهات المخطوفين والمعتقلين. وقّعن بالحبر الأزرق وبدموع العينين على عريضة تقول: “لا عيد يدق بابي، لا ابن يعايدني، لا أحد يكرمني. أنا لا أريد إلّا ولدي. اشتقت إليه كثيراً. أعيدوه إليّ إذا كان ما زال حياً. أعيدوه لي عظامه إذا أصبح ميتاً...

فرح قبيسي

لم تكن المسيرة التي نظمتها حملة “فلسطين حرة” نهار السبت في 13 شباط، رفضا لجدار العار الذي يبنيه النظام المصري، حكراً على اللبنانيين فقط، بل كانوا من جنسيات مختلفة، فلسطينيين ومصريين وأميركيين وفرنسيين... تنوع كبير. رغم العدد القليل الذي حضر، فإن طابع المشاركة أتى ليبرهن أن القضية الفلسطينية لا تعني العرب وحدهم بل تعني الإنسانية وكل مناضل حر يرفض الاحتلال ويدعم حق الشعوب بالمقاومة والعيش بكرامة.

انطلق المتظاهرون في مسيرتهم باتجاه السفارة المصرية في الجناح من أمام جبّانة شهداء مجزرة صبرا وشاتيلا حاملين الأعلام الفلسطينية ولافتات منددة بالجدار الفولاذي وعلى وقع شعارات منددة بالإحتلال وبالحصار وبصمت الأنظمة العربية. مرّوا عبر سوق صبرا والطريق الجديدة داعين الناس الى الإلتحاق بهم “من غزة سمعنا الصوت قاوم قاوم حتى الموت، يا للعار ويا...

المنشور

نالت حكومة سعد الحريري ثقة لا سابق لها، إذ بلغت نسبة تصويت النواب ٩٤.٥٪، وذلك بعد بيان هُجِّئ أمام النواب ووسائل الإعلام، ومسألة عدم القدرة على القراءة كانت ضرورية لمعرفة جيداً ما ستحضّره حكومة الوفاق الوطني.

هذا البيان الذي توافقت عليه الطبقة الحاكمة لن تتغيّر نبرته التحاصصية لو قرأه خطيب من الطراز الأول، إلا أن التركيز على الشكليات يخفي ما هو أعظم. حيث أن وقاحة الحكومة لن تعر أهمية لكيفية تقديم البيان إلى الشعب، إنما ستقدم له الخصخصة عارية حتى من ورقة التين: لنبدأ.

١) تتوجه الحكومة إلى “السير في تطبيق سياسة الإصلاح الاقتصادي التي تقدم بها لبنان إلى مؤتمر باريس٣ وتطويرها بهدف تحديث بنية الاقتصاد الوطني والحفاظ على استقراره وتعزيز فرص نموّه ... وإجراء عمليات الخصخصة، وفق القوانين – المرعية والسياسات القطاعية التي تضعها...

المنشور

وأعيد حريري آخر لرئاسة الحكومة… عاد «زي ما هو»، كما أرادت المعارضة المزعومة له أن يكون. أُعيد بعد أن سمّته أو امتنعت عن ذلك، وأصبحت ممثلة في حكومته. المعارضة حنّت إلى زمن الوصاية السورية... حنّت. ولكنْ أضف إلى تلك الوصاية وصايات بألوان مختلفة: سعودية مثلاً، ليُكَوِّنا معاً معادلة مقيتة قوامها الرمزي (س-س)، التي يتشدّق نبيه بري بتردادها. هذه المعادلة كانت موجودة أصلاً، فقد شكّلت مظلّة لحكم ما بعد الطائف. حكم يحن إليه أقطاب تلك المرحلة. حكم أدّى إلى مليارات عديدة من الدين...

حكم أدّى إلى ضرب الحركة النقابية من قبل أقطاب ٨ و١٤ آذار، من الحريري الأب إلى نبيه بري وحزبَي البعث والقومي، وبمباركة القوى السياسية الأخرى ورعاية النظام المخابراتي السوري-اللبناني. الغاية كانت تمرير كل تلك المليارات إلى جيوب رجال النظام ونسائه، والتحضير...

المنشور

تصرف المولاة والمعارضة اليوم ملايين الدولارات لخدمة التنافس السياسي بينهما، وتختفي هذه الملايين كلما بدأ الحديث عن الحد الأدنى للأجور أو غلاء المعيشة. وها نحن نسمع يومياً عن أموال يتم صرفها في تقديم تذاكر سفر مجانية للمهاجرين اللبنانيين ليأتوا إلى "بلادهم" وينتخبوا. هم أنفسهم الذين اضطروا إلى ترك البلاد هرباً من البطالة.

منذ نهاية الحرب الأهلية، ونحن نعيش تحت سلطة طبقية تقتات من عملنا وتغتني من جيوب العمّال والفقراء. هذه البرجوازية الحاكمة تمثّلت بخطوطها العريضة ببرجوازية مالية ومصرفية بقيادة آل الحريري و حلفائه (العابرين للطوائف). وقد عمل هؤلاء منذ البداية على بناء اقتصادات لا تخدم سوى الأغنياء. شيّدوا الفنادق والمطاعم والمعارض (لراحة المستثمرين والسواح الأثرياء)، وقضوا على أجزاء كبيرة من قطاعي الصناعة والزراعة. استدانوا...

باسم شيت

قد تكون المعركة الانتخابية القادمة الأبرز في تاريخ لبنان بعد الحرب الأهلية التي امتدت من ١٩٧٥ إلى العام ١٩٩٠، وانتهت بشكلها العسكري مع اتفاق الطائف، الذي ثبّت أمراء الحرب الأهلية في سدة السلطة والدولة. أهمية هذه الانتخابات أنها تشهد على تغيّرات في المجتمع اللبناني وفي واقع القوى المسيطرة: صعود تيارات سياسية جديدة في الثمانينيات والتسعينات من القرن الماضي كحزب الله والتيار الوطني الحر وتيار المستقبل، طرد الاحتلال الإسرائيلي من الجنوب عام ٢٠٠٠ (ما عدا مزارع شبعا)، خروج الاحتلال السوري في ٢٠٠٥، وصعود السياسات الاقتصادية النيوليبرالية التي قادها الحريري الأب منذ تسلمه الحكم.

إذا أردنا تحليل وقراءة تغيّرات كهذه، علينا أولا أن نشير إلى المنهجية التي من خلالها سنبني التحليل.

المنهجية الماركسية في قراءة واقع الأحزاب، الدولة...

وليد ضو

منذ بداية قصف مخيم نهر البارد، كثُرت الأغاني. أغاني جاهزة وأخرى جاهزة تحت الطلب. فأطلّ وائل كفوري على جمهوره بأغنية واعدة. هذه المرة لم يتجنّد، إنما حلق شعره تكفيرا عن ذنوبه. هذا الفنان ترقّى، وأصبح ملازماً، يتكئ على الطوّافة العسكرية، وتطلّ صُور قصف بيوت المخيم بين أقسام أغنيته المصوّرة، بالطبع يتخللها صُور لجنازات شهداء الجيش وتغيب عنها صور الشهداء الفلسطينيين المدنيين الذين تحدّثت عنهم فقط بعض الجمعيات غير الحكومية وبعض المقالات هنا وهناك وهذا المنشور، ويكمل كفوري نضالاته من خلال الصعود إلى الطوافة مرتدياً النظارات، بمن تذكّر هذه النظارات(!)، محوّما بشكل مفترض فوق المخيم، ويتساقط القصف الثقيل ويضيق الخناق، منهياً "واثق الخطوة يمشي ملكاً".

أما نانسي عجرم فقد تخلت عن "عك القمصان" و"شطف الأرض"، وأرادت أن تتحرّر. والتحرّر في هذا...

باسم شيت

مرّ عام على عدوان تموز؛ مرّ عام وكأنه بضعة أيام. كلنا نذكر الحرب إما بأجزائها الفردية والتجارب الشخصية أو في كلّيتها وتأثيرها على واقعنا اليوم. ليس بمقدرة أحد أن ينكر تأثير الحرب وقدرتها على إيقاف التاريخ. فما يأتي ما بعد الحرب تصنعه الأحداث التي تدير الحرب. اليوم نعيش امتداد عدوان تموز في واقعه الاقتصادي والسياسي، فما خلّفه من دمار وتهجير وفقر وبطالة وهجرة ليس ببعض الأرقام نقرأها في الصحف، بل هي نقاط ارتكاز واقعنا اليومي.

طائرات جيش الدفاع الإسرائيلي لم تكن تقصف المباني والطرقات في خصوصيتها الموضوعية، بل كانت تدمّر وتصنع حقائق اقتصادية واجتماعية وسياسية، وتصقل ثقافة جديدة في المنطقة عامةً ولبنان خصوصاً. فتأثير...

خالد صاغية

تخيّلوا عجوزاً فلسطينياً محاصراً الآن داخل مخيّم نهر البارد، من دون دواء ومن دون ماء. ماذا يفعل هذا العجوز في أوقات فراغه؟ إنّه حتماً يخوض مؤامرة لتوطين نفسه وتوطين أحفاده داخل الكيان اللبناني.

تخيّلوا طفلاً فلسطينياً أجبر على ترك منزله داخل مخيّم نهر البارد. ماذا يفعل هذا الطفل ليلاً، وهو يبحث عن فراش له في مخيّم البداوي المكتظّ؟ إنّه حتماً يحلم بالتوطين.

تخيّلوا آلاف الفلسطينيّين الذين دُمِّرت بيوتهم لأنّ ثمّة مجموعة إسلاميّة، معظم أفرادها لبنانيّون منذ أكثر من عشر سنوات، تتعرّض للقصف من قبل الذراع العسكريّة للسلطة اللبنانية. تلك السلطة التي غضّت الطرف عن تنامي هذه المجموعة أشهراً طويلة. ماذا يريد هؤلاء الآلاف اليوم؟ التوطين... حتماً.

هذا هو التوقيت الرسميّ للبدء بتنفيذ المؤامرة. فليشرئبّ نعمة الله أبي نصر....

Syndicate content