لا لتدخل التحالف بقيادة السعودية ولا للتدخل الإيراني باليمن، نعم لحق شعب اليمن في تقرير مصيره ونوع حكمه

نشر في‫:‬السبت, اذار 28, 2015 - 17:05
الكاتب/ة: تيار المناضل-ة (المغرب).

تقود الرجعية السعودية هجوما على اليمن لدعم طرف في الصراع الداخلي الذي يشهده البلد. وقد اصطفت الدولة المغربية إلى جانب القوى الملتفة حول السعودية، وكلها أنظمة في خدمة المشاريع الرجعية والامبريالية بالمنطقة. وبلغ انخراط نظام المغرب مستوى المشاركة في العمليات العسكرية.

إن قرار إرسال قوات مغربية لضرب شعب اليمن قرار غير ديمقراطي ولا شرعية شعبية له. قرار نظام استبدادي مطلق، لا تؤيده غير القوى السياسية المعادية لتطلعات الشعب (حرية، كرامة، عدالة اجتماعية) يوم نزل إلى الشارع في 20 فبراير 2011، وهي قوى ذات تاريخ طويل في خدمة النظام.

إن هجوم المملكة السعودية استمرار للصراع بين مصالح دول وأحلاف إقليمية، وهي كلها ضد ثورات شعوب المنطقة، وتسعى لاستعادة الهيمنة عليها.

إن موقف المشاركة في الحرب الرجعية على اليمن مواصلة للأدوار الرجعية والتابعة التي مارسها النظام في كل أطوار الصراع بالمنطقة، من انفتاح مبكر على الكيان الصهيوني، ودعم للأنظمة المغرقة في الرجعية، واصطفاف إلى جانب قوى الامبريالية في عدوانها على شعب العراق منذ مطلع تسعينات القرن الماضي، وادوار في خدمة الاستعمار الفرنسي الجديد بالقارة الإفريقية.

شعب المغرب مع شعب اليمن، وكل شعوب المنطقة المضطهدة، من اجل حقها في تقرير مصيرها، واختيار حر لنظام حكمها الديمقراطي والشعبي.

الشعب اليمني وحده من يملك حق تقرير مصيره. تدخل النظام الإيراني الرجعي كما الممالك الخليجية والامبريالية مضاد لثورة الشعب اليمني ولأهدافها، وهو تدخل مدان بشكل مطلق.

يستدعي الوضع من قوى اليسار بعموم المنطقة الاضطلاع بمهمة نصرة الشعوب الثائرة للتصدي للثورة المضادة بمختلف أصنافها (الدينية- الطائفية- الامبريالية…)

نندد بمشاركة قوات النظام المغربي في الحلف العسكري السعودي، وندعو لانسحابه الفوري

لا لإرسال جنود مغاربة للتدخل في شؤون الشعوب خدمة لمصالح القوى الرجعية والامبريالية.

نعم لحق شعب اليمن في تقرير مصيره ونوع حكمه بديمقراطية و سيادة.

تيار المناضل- ة

28 مارس 2015